زحمة

“الأعلى للإعلام” يعاقب “المصري اليوم”: غرامة وتحقيق و”اعتذار إجباري”

4 قرارات من المجلس الأعلى للإعلام ضد “المصري اليوم” و”مصر العربية”

زحمة

قرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إحالة رئيس تحرير جريدة المصرى اليوم ومحرر الخبر الذى نشر بالجريدة إلى نقابة الصحفيين للتحقيق معهما في صدور مانشيت الجريدة بشكل يتهم الدولة بحشد الناخبين للتصويت في الانتخابات الرئاسية.

كما قرر المجلس توقيع غرامة قدرها ١٥٠ ألف جنيه على جريدة المصرى اليوم، وإلزام الصحيفة بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات فى نفس المكان ونفس المساحة.

تأتي القرارات على خلفية العنوان الذي خرجت به الصحيفة صبيحة اليوم التالي لغلق باب التصويت في الانتخابات الرئاسية “الدولة تحشد” باعتباره “مثّل إهانة له”.

كانت الشكوى قد نصت على أن الصحيفة خالفت قانون الانتخابات ببث فيديو ينتهك سرية التصويت ويحتوي على إهانة للمرشح المعارض موسى مصطفى موسى، إذ صوره وهو يعلّم على اسمه أثناء إدلاءه بصوته في الانتخابات الرئاسية.

كما قرر المجلس فرض غرامة على موقع مصر العربية قدرها ٥٠ ألف جنيهًا، بشأن الشكوى المقدمة من الهيئة الوطنية للانتخابات ضد موقع “مصر العربية”.

 

اقرأ ايضاً :   حسني مبارك يردّ على "BBC": رفضت مجرّد طرح مقترح توطين فلسطينيين في مصر
ندى الخولي

ندى الخولي