أخبارإعلامثقافة و فن

“الأعلى للإعلام”: مسلسل “أبوعمر المصري” لا يسيء للسودان

رد الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد حول أزمة مسلسل “أبوعمر المصري”

 

 

 

أكد المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، عدم صحة ما تم تداوله عن وجود مشاهد مسيئة للسودان الشقيق في مسلسل “أبوعمر المصري” الذي يبث خلال شهر رمضان الجاري.

وقال الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى للإعلام، في بيان له، إن المجلس حريص على العلاقات المصرية السودانية وعدم المساس بها أو محاولة تكديرها، مضيفا أنه فور بث خبر عن احتجاج السودان على أحد المشاهد بالمسلسل تم تكليف المرصد الإعلامي الخاص بمتابعة المسلسلات بإعادة مشاهدة الحلقات التي أذيعت.

وأضاف مكرم أنه تبين من المتابعة أن الحلقة الأولى لا توجد بها أي مشاهد لسيارة تحمل أرقاما سودانية مكتوب عليها الخرطوم وأن الحلقة لا تحتوي على مشاهد لسيارات نهائيًا وكذلك الحلقتين الثانية والثالثة.

وأوضح أن الشركة المنتجة وضعت تنويها في بداية الحلقة، أكدت فيه أن أماكن وأحداث وشخصيات المسلسل من وحي خيال صناع العمل وأن أي تشابه بينهم وبين الواقع هو محض صدفة غير مقصودة.

اقرأ أيضًا: الروائي عز الدين فشير: حذفوا اسمي من تتر مسلسل “أبوعمر المصري”!

ودولة السودان، التي أصدرت حكومتها بيانا اعترضت فيه على بعض أحداث المسلسل، وردا على ذلك أصدرت شبكة قنوات “ON”، بيانًا قالت فيه إن “المسلسل بنى على وحي وخيال مؤلفه، ولم يحتو على مشاهد أو تلميحات للدولة السودانية أو حكومتها أو الشعب السوداني الشقيق”.

وأضافت الشبكة في بيانها أنه “لا يمت بصلة لمواقف الدولة المصرية الحريصة دوما على تقوية وتنمية علاقاتها مع السودان وشعبه الشقيق”.

ويأتي ذلك بعد ساعات من إعلان الخارجية السودانية، مساء أمس، استدعاء السفير المصري لدى السودان، أسامة شلتوت، قبل ثلاثة أيام، وتسليمه احتجاجاً رسمياً على عرض مسلسل اعتبرته “مُسِيئاً” للخرطوم.

وخلال مؤتمر صحفي يستعرض الحالة الإعلامية في مصر، قال مكرم إن “المجلس حريص كل الحرص على تعزيز العلاقات بين مصر والسودان”، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأضاف أن “ما أثير بشأن ما جاء في مسلسل “أبوعمر المصري” من افتئات على السودان تم النظر فيه وتفنيده، وحذف ما قد يسيء لدولة السودان، مع العلم أن أحداث المسلسل واضحة ولم تتضمن أي إهانة أو اتهام للسودان الشقيق”.

وتعتبر الخارجية السودانية أن المسلسل، وهو من بطولة الممثل المصري أحمد عز، يعكس “إصرار البعض على اختلاق وتكريس صورة نمطية سالبة تلصق تهمة الإرهاب ببعض المواطنين المصريين المقيمين أو الزائرين للسودان”.

والمسلسل مأخوذ عن روايتين للكاتب عزالدين شكري، الأولى بعنوان “أبوعمر المصري” والثانية “مقتل فخر الدين”، وجرى تصوير المسلسل الذي بدأ عرضه في الأول من شهر رمضان، في القاهرة وأسوان وباريس والأردن.

ويقوم ببطولة المسلسل الفنان أحمد عز، وتدور أحداث المسلسل، حول محام مصري يدعى “فخر الدين” أحمد عز، ينجو من محاولة اغتيال يُقتل فيها ابن خالته، ليقرر الهرب إلى فرنسا، ومنها إلى السودان، وهناك يتحول إلى كادر مهم من كوادر الجماعات الإسلامية المسلحة، وعينه على العودة والثأر من قاتل ابن خالته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق