اكتشاف مقبرة “جواهرجي” الأسرة الثامنة عشر

عاش الصائغ أمنمحات وزوجته قبل أكثر من 3500 عام


صور مقبرة “أمنمحات” صانع الحلي الملكي في عهد الأسرة الثامن عشرة

مترجم عن وكالة أسوشيتد برس
.أعلنت مصر اكتشاف مقبرة فرعونية تخص صانع الحلي الملكي الذي عاش أكثر من 3500 عام تحت حكم سلالة الأسرة الثامنة عشر.

المقبرة المتواجدة على الضفاف الغربية للنيل بين مقابر الأمراء وكبار الموظفين تعد اكتشافاً متواضعاً، إلا أن الحكومة أعلنت النبأ بالكثير من الضجة للدفع من صناعة السياحة- المتعافية ببطء- .

قال وزير السياحة، خالد العناني، “ نريد أن تتحدث جرائد الغد عن مصر، وأن يرغب الناس في زيارتها”

أضاف العناني أن المقبرة لم تكن في حالة جيدة إلا  أنها حوت مومياء الصائغ وزوجته و قناعا جنائزيا. كما واحتوت فتحة في المقبرة على أوان فخارية ومومياوات وأكفان تخص قدماء المصريين الذين عاشوا خلال حكم سلالتي الأسرتين الحادية والثانية والعشرين.

وأعلن الوزير أن اسم الصائغ صاحب المقبرة هو أمنمحات.
ويعود اكتشاف المقبرة لخبراء الآثار المصريين، وهو ما اعتبره مسؤول كبير بوزارة الآثاردليلاً على احترافيتهم وخبرتهم.

اعتدنا أن نستعين بخبراء آثار أجانب للملاحظة لكن هذا أصبح من دأب الماضي. نحن في الصدارة الآن” مصطفي الوزيري، وكيل وزارة الآثار بالأقصر.

اقرأ ايضاً :   النقل: سيد سالم رئيسًا للسكة الحديد.. و100 مليار للتطوير
مي عبدالغني

مي عبدالغني