العالم في 60 ثانية

اعتزال ميركل وفوز بولسونارو.. العالم في 60 ثانية

أهم خمسة أخبار في العالم.. الإثنين 29 أكتوبر 2018

زحمة

اعتزال آخر العقلاء.. ميركل تُعلن نهاية مشوارها السياسي

وسط صعود اليمين المجنون في العالم، وآخره فوز “ترامب البرازيل”، أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أنها لن تسعى إلى إعادة انتخابها كرئيسة للحزب في مؤتمر يعقد في أوائل ديسمبر.

وشغلت ميركل، 64 عاما، منصب رئيسة الحزب الديمقراطي المسيحي منذ عام 2000، إلا أن قرارها بالتخلي عن الدور سيبدأ سباق داخل الحزب لخلافتها كمستشارة، بينما انخفض اليورو إلى أدنى مستوى له بمجرد نشر الخبر.

وتونس: امرأة تُفجِّر نفسها في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة

فجّرت امرأة نفسها وسط العاصمة التونسية، الإثنين، مما أوقع 8 جرحى من قوات الأمن ومدنيا واحدا، وفق حصيلة أولية.

كما ذكر شهود أن الشرطة طوّقت شارع الحبيب بورقيبة وسط المدينة، وقال شرطي في المكان إن امرأة فجّرت نفسها قرب عناصر من الشرطة.

وتحطّم طائرة تحمل 189 شخصا قبالة إندونيسيا وانتشال أشلاء

قال مسؤولون في إندونيسيا إن طائرة تحمل 189 شخصا على متنها سقطت في البحر وغرقت يوم الإثنين بعد قليل من إقلاعها من العاصمة جاكرتا في رحلة داخلية إلى منطقة تشتهر بتعدين القصدير.

والبرازيليون انتخبوا بولسونارو.. “ترامب البرازيل” الذي يكره المثليين والأفارقة والنساء

أظهرت النتائج الرسمية أن ضابط الجيش السابق جايير بولسونارو فاز في انتخابات الرئاسة بالبرازيل بعد موجة إحباط بسبب الفساد والجريمة أحدثت تحولا كبيرا إلى اليمين في رابع أكبر ديمقراطية في العالم.

وقالت هيئة الانتخابات إن بولسونارو حصل على 56 في المئة من الأصوات في جولة الإعادة بعد فرز 94 في المئة من صناديق الاقتراع، بينما حصل منافسه فرناندو حداد مرشح حزب العمال على 44 في المئة من الأصوات.

ورونالدو يكشف لأول مرة السبب الحقيقي وراء رحيله عن ريال مدريد

صرّح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، بأنه غادر ريال مدريد بعد فتور العلاقة بينه وبين رئيس النادي، فلورنتينو بيريز.

وقال رونالدو في مقابلة مع صحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية، ستنشرها الثلاثاء: “كان (بيريز) ينظر إلى علاقتنا فقط من وجهة نظر تجارية، وكنت أعرف ذلك. كنت أشعر أن معاملتي داخل النادي خاصة من جانب الرئيس لم تعد مثلما كان الأمر في البداية. كنت أشعر بكوني كريستيانو رونالدو حقا في السنوات الأربع أو الخمس الأولى. بعدها تغيّر الأمر. بيريز كان ينظر إليّ بأعين لم تكن ترغب في قول نفس الشيء، كما لو أنه لم يعد يعتبرني لاعبا لا غنى عنه في النادي، إذا كنتم تعرفون ما أعنيه”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق