اقتصاد

استمرار أزمة الأنابيب في الصعيد رغم استيراد 48‏ ألف طن بوتاجاز

انابيب

 

أعلنت وزارة البترول أن كميات البوتاجاز المستورد بدءا من يوم الاثنين‏2013/11/11‏ وحتي غد الخميس بلغ‏48‏ ألف طن حيث استقبل ميناءا السويس والإسكندرية  يوم الاثنين الماضي ناقلتين دخلتا ميناء السويس حمولتهما8500 طن و6500 طن وناقلة بميناء الإسكندرية حمولتها7500 طن, كما ستصل ميناء السويس اليوم الأربعاء ناقلة حمولتها6500 طن, ويوم الخميس ناقلة حمولتها8500 طن, كما ستصل ميناء الإسكندرية حتي غدا الخميس ناقلة حمولتها10400 طن, وبجانب هذه الكميات المستوردة يتم إنتاج حوالي6000 طن بوتاجاز يوميا محليا من معامل التكرير المصرية.

وبحسب صحيفة الأهرام أشار تقرير متابعة الأداء وتنفيذ خطة توزيع البوتاجاز علي مستوي المحافظات في أول أمس أن متوسط إجمالي ما تم ضخه بالأسواق في الأيام الثلاثة الماضية بلغ نحو مليون و150 ألف أسطوانة, وأن نسبة التنفيذ المخطط في المحافظات المختلفة بلغت بالقاهرة والأسكندرية116%, والسويس114%, وأسوان138%, وأسيوط107%, والاسماعيلية111%, والدقهلية104%, وفي كفر الشيخ102%, والجيزة والمنوفية95%, والغربية97%, وبورسعيد100%, وسوهاج والأقصر91%. وأظهرت معدلات التوزيع الفعلية المنفذة أن هناك انفراجة مستمرة مع طرح كميات أكبر من أسطوانات البوتاجاز.

ورغم الكميات المستوردة من الغاز إلا إنها مازالت غير كافية حيث قطع أهالي قرية إهناسيا الخضراء بمركز بني سويف الطريق الزراعي «إهناسيا – بني سويف»، احتجاجًا على نقص أنابيب البوتاجاز، وبحسب صحيفة المصري اليوم تدخل العميد أحمد عيطة، رئيس مركز ومدينة بني سويف، لفتح الطريق، وأرسل سيارة بوتاجاز إلى القرية لإنهاء الأزمة.

وقال فاضل محمود، عمدة قرية الكوم الأحمر، إن هناك أزمة كبيرة في أسطوانات البوتاجاز داخل القرية، وإنه أرسل شكاوى إلى مديرية التموين بعدما وصل سعر الأسطوانة إلى 50 جنيها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق