أخبار

استقالة قائدة شرطة أتلانتا بعد إطلاق الشرطة النار على رجل أسود

عمدة أتلانتا: "لا أعتقد أن هذا كان استخداماً مبرراً للقوة المميتة"

أعلن في ولاية أتلاتنا الأمريكية عن استقالة رئيسة الشرطة وإجراء تحقيقات بشأن مقتل شاب أسود برصاص الشرطة في ظل اندلاع موجة احتجاجات وأعمال شغب جديدة في المدينة أسابيع قليلة بعد حادث جلوج فلويد.

وقالت كيشا لانس بوتومز عمدة أتلانتا إن إريكا شيلدز سلمت استقالتها مساء أمس السبت.

وتحقق سلطات تطبيق القانون في ولاية جورجيا الأمريكية في إطلاق النار على  رايشارد بروكس ، 27 عاما، وهو رجل أسود في مدينة أتلانتا توفي لاحقاً متأثراً بجروحه.

وأفاد مكتب التحقيقات بجورجيا أنه تم استدعاء الشرطة إلى مطعم للوجبات السريعة بعد شكوى مفادها أن رجلاً استغرق في النوم داخل سيارته في الممر المخصص لتلقي الوجبات من المركبات.

وفشل الرجل في اجتياز اختبار الثمالة وحاولت الشرطة احتجازه. وتبع ذلك صراع بين المشتبه به ورجال الشرطة.

قتل ضابط في الشرطة رايشارد بروكس الذي يبلغ 27 عاماً

كيف مات الرجل؟

وقع بروكس على الأرض خارج مطعم “وينديز” وهو يقاتل الضابطين. وينتزع الصاعق الكهربي من أحدهما قبل أن يفلت هارباً منهما.

ثم ينجح الضابط الآخر في استخدام الصاعق الكهربي مع بروكس، وبعدها يختفي الضابطان من الفيديو.

وبعد ذلك سُمعت أصوات طلقات رصاص من مسدس فيما يمكن رؤية بروكس على الأرض. وقد نقُل إلى المستشفى حيث مات لاحقا. وتمت معالجة أحد الضابطين من إصابة تعرض لها خلال الحادثة.

احتجاجات وحرق مطعم

وقالت عمدة أتلانتا كيشا لانس بوتومز “لا أعتقد أن هذا كان استخداماً مبرراً للقوة المميتة”. وذكرت شبكة سي إن إن الاخبارية إنها دعت إلى “الفصل الفوري” للضابط.

وقالت بوتومز إنها قبلت الاستقالة التي تقدمت بها رئيسة شرطة أتلانتا إريكا شيلدز من منصبها.

وعقب مقتل بروكس برصاص الشرطة اندلعت احتجاجات عنيفة في مدينة أتلانتا في وقت متأخر من مساء السبت، وأضرمت النيران في مطعم للوجبات السريعة.

وبحسب “إي بي سي نيوز”، تعد هذه الحادثة الثامنة والأربعين التي يتورط فيها ضابط في إطلاق نار ويحقق فيها مكتب تحقيقات ولاية جورجيا، ومن بين هذه القضايا، 15 حالة قتل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق