سياسة

استبيان دوليّ: القاهرة المدينة “الأكثر خطورة” على النساء

ولندن الأكثر أمانًا وسلامة لهن

 

France 24

إعداد وترجمة: فاطمة لطفي

بينما بادرت النساء حول العالم خلال الأيام الماضية، بالتحدّث عن تجاربهن مع التحرش والاعتداءات الجنسيّة التي يتعرضن لها في شكل شبه يوميّ في بلادهن، كشف استبيان أجرته مؤسسة “طومسون رويترز” أن العاصمة المصريّة، القاهرة هي المدينة “الأكثر خطورة” على النساء حول العالم، وازدادت خطورة منذ ثورة 25 يناير 2011.

واعتمد الاستبيان الدوليّ على خبراء بحثوا في مدى جودة الحماية التي تحظى بها المرأة من العنف الجنسيّ، الممارسات الثقافية المسيئة، وسهولة الحصول على الرعاية الصحيّة اللازمة والاستقلال الماديّ.

وشملت قائمة الاستبيان 19 مدينة مكتظة بملايين السكان حول العالم، بينما صنف الاستبيان العاصمة البريطانية لندن باعتبارها أكثر المدن أمانًا وسلامة بالنسبة إلى النساء، تليها طوكيو في اليابان والعاصمة الفرنسيّة باريس.

وجاءت كراتشي الباكستانية، وكينشاسا في جمهورية الكونغو الديمقراطية والعاصمة الهندية دلهي بعد القاهرة في الترتيب، بينما صنف الاستبيان دلهيّ وساو باولو البرازيليّة باعتبارهما أسوأ مدينتين للنساء من حيث العنف الجنسيّ يشمل ذلك الاغتصاب والاعتداءات الجنسيّة والتحرّش.

وقال الخبراء إن النساء في مصر يتعرضن للتحرش الجنسيّ في شكل يوميّ، مضيفين أنه منذ عام 2011 تدهورت الظروف الاقتصاديّة في القاهرة خاصة وفي جميع أنحاء البلاد، وجعل ارتفاع نسبة البطالة من الصعب على النساء الاستقلال ماديًا.

وقالت شهيرة أمين، صحفيّة مصريّة “كل شيء في المدينة صعب عليهن، إذ تعاني السيدات في كل جوانب الحياة، حتى في أبسط الأشياء وهو المشي في الشارع حيث يتعرضن للتحرش الجنسيّ سواء كان جسديًا أو لفظيًا”.

وتأتي نتائج الاستبيان الدوليّ بعد تعرّض إحدى الناجيات من واقعة تحرش جنسيّ لاعتداء بالسلاح الأبيض من رجل تحرّش بها انتقامًا من تقدمها ببلاغ ضده وتسببها في حبسه قبل عامين في واقعة عرفت إعلاميّا بواقعة “فتاة المول”.

وشاركت النساء حول العالم في هاشتاج MeToo# الذي أطلقته نجمة هوليوود إليسا ميلانو، إذ جمع قصصا مختلفة للتحرش والعنف والاعتداءات الجنسيّة حول العالم، وشاركت النساء والفتيات في مصر في حكي تجاربهن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق