سياسة

اختطاف طائرة ركاب ليبية وتحويل مسارها إلى مالطا

اختطاف طائرة ركاب ليبية وتحويل مسارها إلى مالطا

بي بي سي- زحمة- رويترز

ذكرت وسائل إعلام في مالطا، اليوم الجمعة، اختطاف طائرة ركاب ليبية على متنها 118 شخصًا وتحويل الخاطفين لمسارها إلى مالطا حيث هبطت اليوم الجمعة.

وأعلن رئيس الحكومة في مالطا، جوزيف موسكات، أن رحلة طيران ليبية داخلية حوّلت مسارها وهبطت في بلده.

وقال في تغريدة على تويتر: “تم إبلاغي بواقعة خطف محتملة لطائرة في رحلة داخلية في ليبيا وتحويل مسارها إلى مالطا. عمليات الأمن والطوارئ في وضع الاستعداد.”

وذكرت وسائل إعلام في مالطا أيضًا، أن شخصين اختطفا الطائرة وهددا بتفجير ونسف الطائرة المخطوفة، إذا لم ترضخ السلطات لمطالبهم.

وأضافت وسائل الإعلام ومنها صحيفة تايمز أوف، أن الطائرة من طراز إيرباص إيه 320 وعلى متنها 118 شخصا. وكانت الطائرة في رحلة تابعة لشركة الخطوط الجوية الأفريقية المملوكة للدولة من سبها في جنوب غرب ليبيا إلى طرابلس.

وذكر مسئول أمني كبير بمطار طرابلس، أن قائد الطائرة أبلغ برج المراقبة بأن الطائرة خطفت.

وأضاف المسؤول لرويترز: “أبلغ الطيار برج المراقبة في طرابلس بأنهم يتعرضون للخطف ثم فقدوا الاتصال به. حاول الطيار كثيرا لتهبط الطائرة في الوجهة الصحيحة لكنهم رفضوا.”

وذكرت “العربية” أن ركاب الطائرة المخطوفة 28 امرأة و82 رجلًا وطفل واحد.

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق