منوعات

احذروا هذه البطة المطاطية الصفراء.. ظريفة لكنها قاتلة

محظورة في نيوزلندا

زحمة

طالما كانت دمية “البطة” الصفراء  الشهيرة محبوبة من الأطفال على مر العصور، لكن للأسف هذه اللعبة الظريفة قد تكون قاتلة،  إذ أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون سويسريون أن ألعاب الحمام البلاستيكية اللينة مثل البط المطاطي تشكل أرضًا خصبة للبكتيريا – بعضها يمكن أن يفتك بالأطفال.

قد لا يكون مفاجأة أن الحمامات هي البيئة المثالية لنمو الميكروبات ، وذلك بفضل درجات الحرارة العالية والرطوبة. وقد ثبت بالفعل أن أحواض الاستحمام وستائر الدش تحتوي على البكتيريا والفطريات. وقد حدث تفشي للبكتيريا المقاومة للعقاقير في مستشفى للأطفال بسبب ألعاب حمام مشتركة

ومع ذلك، لا يوجد سوى القليل من الأبحاث حول ألعاب الاستحمام – والتي يحب الأطفال والرضع وضعها في أفواههم. لذلك أراد الباحثون معرفة عامل النظافة في الألعاب الكلاسيكية الأكثر شيوعًا في حمام الطفل

وتظهر لقطات لحظة شطر هذه الدمى إلى نصفين، حيث تظهر داخلها أوساخ سوداء مقززة.

وذكر العلماء أنهم عثروا على بكتيريا ضارة مثل “الإشريكية القولونية”، التي تعتبر بعض سلالاتها خطيرة، ويمكن أن تؤدي إلى إلى إسهال دموي وتقيؤ.

وحسب العلماء، فإن كل الدمى المطاطية، خصوصا ألعاب الاستحمام، تحتوي على طفيليات ضارة، مشيرين إلى أن تجاربهم أظهرت وجود البكتيريا في 4 من أصل كل 5 دمى.

وما يزيد الطين بلة، أن مثل هذه الألعاب قد تجد طريقها إلى فم الطفل، وأمام أمه التي قد لا تجد الأمر خطيرا.

وعادة ما يعطي الآباء أطفالهم هذه الدمى ليلهو بها أثناء الاستحمام، وهو ما حذر منه العلماء، مشيرين إلى أنه عندما تتدفق المياه من داخل هذه الدمى إلى أفواه الأطفال أو وجوههم، يشكل الأمر خطرا على أجهزتهم الهضمية أو عيونهم.

يذكر إن عدد من الحوادث تسببت فيها هذه البطات، كان آخرها نجاة كلب في تايلاند بعد أن ابتلع 38 بطة مطاطية.

وفي نيوزلندا تحذر الحكومة من بيع هذه الألعاب وغرم مستورد للبط المطاطي مبلغ 20 ألف دولار، كرسوم تتعلق بسلامة اللعب شملت البط المطاطي والحيوانات الضاغطة، وفرضت المحاكم في نيوزلندا غرامات تبلغ حوالي 90 ألف دولار ، في 14 دعوى قضائية ناجحة على ألعاب غير آمنة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق