سياسة

ابن تيمية.. شيخ الإسلام يحبس إسلام: 5 سنوات مع الشغل

جنح مصر القديمة تقضي بحبس إسلام البحيري 5 سنوات مع الشغل والنفاذ والمصاريف بتهمة ازدراء الأديان

قضت محكمة جنح مصر القديمة برئاسة المستشار محمد السحيمى، بمعاقبة الباحث إسلام بحيرى بالسجن 5 سنوات ، مع الشغل والنفاذ والمصاريف، لاتهامه بازدراء الأديان

وأقام الدعوى  محمد عبد السلام عصران،  تحت رقم 6931 لسنة 2015 ضد إسلام  بحيرى هلال، مستندا على نصوص المواد 98 و160 ،161 من قانون العقوبات.

ومتهما البحيري بالازدراء الصريح  للعقيدة الإسلامية والسنة النبوية، والطعن فى الفقه الإسلامى، الأمر الذى يستوجب معاقبته جنائيًا منعًا لإثارة الفتن التى تهدد الأمن والسلم الاجتماعى، مشيرًا إلى أن “بحيرى” وصف شيخ الإسلام “ابن تيمية” فى برنامجه بـ”السفاح” خلال حلقة بعنوان “القتل فى الإسلام”، فضلاً عن تطاوله على الصحابة، والتشكيك فى كتاب صحيح البخارى، والطعن فى أئمة المذاهب الإسلامية الأربعة.

صورة متخيلة لشيخ الإسلام ابن تييمة

وقال إسلام بحيري، إنه لم يتم إعلانه بالقضية، وأن القاضي سمع لطرف ولم يسمع للآخر، منوهًا بأن الحكم غيابي.

وأضاف بحيري، في تصريح خاص  لموقع “الوطن”، أنه واجه 48 قضية ودعوى بعضها بوقف البرنامج وتم وقفه بالفعل، والآخر بتهمة ازدراء الأديان.

 

وكانت محكمة جنح أول أكتوبر قد قامت أمس أيضا بتأجيل دعوى ازدراء أديان أخرى ضد البحري إلى جلسة يوم 10 يونية المقبل للاختصاص الرقمي

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق