مجتمعمنوعات

إيما مارون.. الوحيدة على الأرض من مواليد القرن 19

سر استمرار سيدة إيطالية في العيش حتى 116 عامًا

Mic- أليكس أورلوف

ترجمة دعاء جمال

إيما مارون على الأرجح هي الشخص الوحيد على الكوكب ممن ولدوا في القرن الـ19، ويرجع طول عمرها لحميتها شديدة الغرابة.

 

لا تتبع هذه المرأة الإيطالية ذات الـ116 عاما، حمية خالية من الجلوتين، نباتية أو باليو. لا تشرب العصائر الخضراء، أو تتناول الوجبات الخفيفة الخارقة، أخبرت مورانو موقع أسوشيتد بريس أنها تأكل بيضتين نيئتين يوميا.

منذ تطويرها للأنيميا كطفلة، وهي تأكل بيضتين نيئتين، وكان طبيبها من اقترح إضافة البيض لحميتها عندما كانت فتاة صغيرة.

قالت “طلب مني تناول بيضتين أو ثلاث يوميا، لذلك أتناول اثنتين يوميا.”

 

لا يعني سر مورانو بأنه يجب علينا ضرب صفار البيض من أجل صحتنا، فعلى الرغم من انخفاض الإبلاغ عن حالات السالمونيلا المتعلقة بالبيض منذ عام 1998 فإنه من الأفضل أن يكون البيض مطهوًا عند الاستهلاك البشري، لأنه يمكن أن يكون هناك أعراض سلبية ولو حتى بنسبة أقل، فلماذا نخاطر؟ بالإضافة إلى إيجاد إحدى الدراسات أن بروتين البيض أكثر هضما في حالة طهيه.

وسواء كان السبب هو البيض النيء أو لا، لا يعد عمر موارنو خارجا عن المألوف في إيطاليا، حيث هناك عدد من المعمرين. في قرية واحدة، هناك حوالي 300 شخص فوق سن الـ100، وفقاً لموقع NBR.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق