ثقافة و فن

إيطاليا تعثر على اللوحتين المسروقتين لفان جوخ من 2002

إيطاليا تعثر على لوحتين مسروقتين لفان جوخ من 2002

jhk

الجارديان

ترجمة: فاطمة لطفي

عثرت السلطات الإيطالية على لوحتين مسروقتين لـ فينسنت فان جوخ من متحف في أمستردام لأكثر من عقد مضى في نابولي بعد عملية استهدفت الجريمة المنظمة.

اللوحتين، التي قالت الصحيفة الإيطالية بأنهما ” مشهد للبحر في شيفيننغن” والتي رسمت في عام 1882، ولوحة ” الكنيسة الإصلاحية في نونن”  عام 1884،  اكتشف حديثًا أنهما كانتا مخبئتان في أحد منازل مهرب مخدرات عالمي والموجود في كاستيلاماري دي ستابيا، قرب نابولي.

وحسب تقارير الصحيفة الإيطالية، أكدت السلطات أن اللوحتين هما التي سرقتا من متحف في أمستردام عام 2002.

تعتبر جريمة السرقة واحدة من أكثر السرقات المخزية التي زلزت عالم الفن في الأونة الأخيرة. دخل اللصوص إلى متحف فان جوخ من سطح المبنى، الأمر الذي جعل كاميرات المراقبة لا تكتشفهم. أدين اثنين من المشتبه بهم في عام 2004، لكن مكان اللوحات ظل لغزًا غير معروف.

واعتبرت المباحث الفيدرالية جريمة السرقة واحدة من “أعلى ” عشر جرائم الفن، وحسب الموقع الإلكتروني للمباحث الفيدرالية، تقدّر قيمة اللوحات بـ 30 مليون دولار.

لم تعلن الشرطة الإيطالية بعد رسميًا عن الأخبار، لكنها قالت أنها ستعقد مؤتمرًا صحفيًا يوم الجمعة للكشف عن نتائج مصادرة الموجودات من عشرات المعاونين في الاتحاد الجنائي في نابولي.  

ووصف وزير الثقافة الإيطالي، داريو فرانشيسكيني، في بيان الاكتشاف بأنه إستثنائيًا، وقال أن نتيجة هذه التحقيقات تكشف مدى اهتمام المنظمات الإجرامية بالأعمال الفنية والتي يستخدمونها كشكل من أشكال الاستثمار وأيضًا كمصدر للأموال”.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق