أخبار

إيران تقصف قاعدة جوية عراقية وتعلن مقتل 80 من القوات الأمريكية

 أطلقت إيران صواريخ صباح الأربعاء على قاعدة عين الأسد الجوية العراقية

 

رويترز- وكالات- زحمة

أطلقت إيران صواريخ صباح الأربعاء على قاعدة عين الأسد الجوية العراقية، التي تستضيف قوات أمريكية، بعد ساعات من جنازة قائد إيراني قُتل في غارة أمريكية بطائرة مسيرة مما أثار مخاوف من اندلاع حرب أوسع في الشرق الاوسط.

وقالت وكالة مهر الإيرانية للأنباء إن الحرس الثوري الإيراني استهدف القاعدة. وتعهدت طهران بالانتقام لمقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني.

واستهدف القصف الصاروخي، الذي انطلق من إيران قاعدة عين الأسد الجوية، التي تقع في محافظة الأنبار غربي العراق.

وطال القصف أيضا قاعدة عسكرية في مطار أربيل بإقليم كردستان شمالي العراق، حيث تتمركز أيضا قوات التحالف الدولي، ومن ضمنها قوات أميركية.

فيما أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، صباح الأربعاء، في بيان سقوط 22 صاروخاً في العراق، بعدما قصفت إيران بصواريخ بالستية فجراً قاعدتين عسكريتين يتمركز فيهما جنود أميركيون، ردّاً على مقتل قائد “فيلق القدس” الجنرال قاسم سليماني بضربة أميركية.

وكان التلفزيون الإيراني الرسمي قد زعم أن الهجوم الصاروخي الذي نفذته طهران قد أسفر عن مقتل 80 فرداً من القوات الأميركية، فيما أصيب 200 آخرون بجروح.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض ستيفاني جريشام يوم الثلاثاء إن الرئيس دونالد ترامب اطلع على تقارير عن هجوم على منشآت أمريكية في العراق وإنه يتابع الوضع.

وأضافت جريشام في بيان ”نحن على علم بتقارير عن هجمات على منشآت أمريكية في العراق. تم اطلاع الرئيس وهو يتابع الوضع عن كثب ويتشاور مع فريقه للأمن القومي“.

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء، قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر إن على الولايات المتحدة أن تتوقع انتقاما من إيران بسبب مقتل سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري خلال هجوم في العراق.

وأضاف في إفادة بمقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) ”أعتقد أنه يتعين علينا توقع أنهم سيردون بطريقة أو بأخرى“ مشيرا إلى أن هذا الرد ربما يكون من خلال وكلاء لإيران في الخارج أو ”بأيدي (الإيرانيين) أنفسهم“.

وتابع قائلا ”مستعدون لأي طارئ، وسيكون ردنا متناسبا مع أي فعل يقدمون عليه“.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق