اقتصادفيديو

إندبندنت: تويتر المصري يسخر من هاشتاج السياحة: هذه هي مصر؟

إندبندنت:هاشتاج الترويج للسياحة تحول إلى انتقادات وسخرية من الأوضاع في مصر

 

الإندبندنت – إيشان ثارور

ترجمة محمد الصباغ

بدأ المسؤولون عن السياحة في مصر حملة ترويجية جديدة، عبر عرض مقطع فيديو يظهر التنوع الكبير في البلاد. وينتهي الإعلان بتشجيع المشاهدين على المشاركة على هاشتاج #ThisisEgypt أو ”هي دي مصر“.

تحمس الكثير من المصريين إلى مشاركة صورهم في مصر عبر هذا الهاشتاج، في الوقت الذي يهدد فيه التطرف والإرهاب بتقويض صناعة السياحة الحيوية في مصر.

نشر أحدهم صورة من شرم الشيخ، وأخرى من الأهرامات، ظهرت صورة لرجل يحمل الخبز ويقرأ الجريدة ويقود دراجته في نفس الوقت.

لكن كان هناك رد فعل غير مرغوب فيه. قام بعض مستخدمي تويتر باستخدام الهاشتاج لإظهار أوضاع حقوق الإنسان الخطيرة أثناء حكم الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي وصل إلى السلطة من خلال انقلاب عسكري في صيف 2013. منذ تولي السيسي منصبه، تم اعتقال واحتجاز الآلاف من المعارضين المشتبه بهم والنشطاء، بينما أصبح الصحفيين تحت رقابة شديدة وسط مناخ من الخوف والقمع.

فكتب شريف منصور: ”نعم، مصر جميلة ورائعة حين تزورها لكن الظلم والقمع هو ما يعنيه هاشتاج #ThisIs Egypt بالنسبة لشعبها.“ فيما كتب أحمد عبدالحميد ”طالب عمره 15 عام قتل بسبب التعذيب في السجن.. قتلته الشرطة. #ThisIs Egypt.“

tourism 1 tourism 2 tourism

وكتب وائل اسكندر مستخدما الهاشتاج، إن عمرو نوهان حكم عليه بثلاث سنوات بسبب صورة للسيسي بأذن ميكي ماوس.  وعلقت مستخدمة أخرى قائلة إن مصر هي المكان الذي يمكن أن تدخل السجن فيه بسبب تأليف رواية.

واستخدم الهاشتاج أشخاصآخرين بشكل ساخر.

masr masrr

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق