سياسةفيديو

إمبابة بالفرنساوي: مش خايفين ..لكن تعبانين ..فيديو

نقل موقع “يورو نيوز” في نسخته الفرنسية آراء مواطني حي “إمبابة” في الانتخابات الرئاسية وآمالهم التي وضعوها على الرئيس القادم، في تقرير مصور مدته 1:48 دقيقة.

 

أحد مواطني "إمبابة" يتحدث لموقع "يورونيوز"
أحد مواطني “إمبابة” يتحدث لموقع “يورونيوز”

عن ـ يورونيز

ترجمة: منة حسام الدين

 

“ما الذي ينتظره سكان أحد أحياء القاهرة؟”، هو عنوان التقرير المصور الذي أعده مراسل النسخة الفرنسية من موقع “يورونيوز”، محمد شيخ إبراهيم، لتسليط الضوء على مواطني حي إمبابة، وعلى آراء قاطنيه في الانتخابات الرئاسية ومايدور في ذهنهم من آمال وأفكار.

 “كل ما أريده هو العيش بسلام، ونسأل الله أن يصلح الحال”، يقول أحد المواطنين لموقع “يورونيوز” قبل أن يتدخل معه في الحديث شخص آخر كان على مقربة منه ويقول:”ننتظر من الرئيس القادم،  أن يكون صادقا وأن يلتفت إلى الفقراء المعدمين، ويعطينا الحد الأدني للحياة: الماء، والكهرباء، والخبز تحديداً”.

 بعد ثلاث سنوات من الثورة التي أطاحت بنظام مبارك، وبعد أقل من عام واحد على عزل الرئيس الإسلامي، محمد مرسي، يؤكد مواطن ثالث من قاطني “إمبابة” أنهم لا يشعرون بالخوف الآن بل فقط يشعرون بالتعب :” الحكومات السابقة سرقت أموالنا قبل أن تختفي، انظر إليّ، أبلغ من العمر 63 عاماً، ومضطر للتواجد طوال اليوم في الشارع تحت الشمس الحارقة، رغم أنه في الوضع الطبيعي، كنت لأكون في منزلي أستمتع بخروجي على المعاش”.

تحقيق الاستقرار، كما يقول المصريون، سيتم وفقاً للمرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي، عن طريق توفير الأمن الذي يبرر في نظره قمع الإخوان المسلمين.

ورغم الانتقادات الكثيرة التي تدور حول احترام حقوق الإنسان، إلا أنه على مايبدو هناك جزء من السكان لا يضع تلك التحذيرات في أولوياته.

 “سكان هذا الحي لديهم أحلام بسيطة”، يعلق محمد شيخ إبراهيم، مراسل موقع “يورونيوز” في مصر، ويقول:” بالنسبة لهم الحياة صعبة، لكن ما يريدونه هو العيش بكرامة في ظل توفر الحرية والعدالة الاجتماعية، تلك المطالب التي قامت من أجلها الثورة،  ولم يتم الوفاء بها حتى الآن”.

شاهد الفيديو

مقالات ذات صلة

إغلاق