مجتمعمنوعات

إليك مدى سرعة اتخاذ قرار توظيفك خلال “الإنترفيو”

في الانترفيو: إليك مدى سرعة اتخاذ قرار توظيفك

Qz- ماكس نيسين

ترجمة دعاء جمال

هناك اعتقاد شائع بميل المقابلين لاتخاذ القرار خلال بضعة دقائق من مقابلة أحدهم، ويكون عادةً بناءاً على أكثر قليلاً من مجرد تفصيلين تافهين. دعم هذا الافتراض بالبحث، إلا أن الدراسات كانت صغيرة وتم إجراؤها في المختبرات. لذلك، قرر فريق من الباحثين من جامعة أولد دومينيون بولاية فلوريدا وجامعة كليمسون، إلقاء نظرة على كيفية حدوث الأشياء في الحياة الواقعية.

وجدوا أنه في الواقع يقوم الناس فعلياً باتخاذ قرارات لحظية، ولكن ليس كثيراً، أو بنفس السرعة التي قد تعتقدها.

بحثت الدراسة في أكثر من 600 مقابلة لمدة 30 دقيقة مع طلبة وخريجين جامعة. قال العديد من المقابلين أنهم اتخذوا قرارات سريعة بشأن ملائمة المرشحين: 4.9% قرروا خلال الدقيقة الأولى، 25.5% خلال الخمسة دقائق الأولى. وفي العموم/ 59.9% من القرارات اتخذت خلال ال15 دقيقة الاولى، أقل من منتصف الوقت المحدد للمقابلة. ومع ذلك، بتقسيمها بطريقة أخرى، أظهرت البيانات الجديدة أن 69.6% من القرارات حدثت في وقت ما بعد أول 5 دقائق، مما يخالف تلك الدراسات المبكرة التي وجدت أن أغلب القرارات مبكرة للغاية.

إذا، بالتأكيد يفيدك أن تقوم بانطباع أول مذهل. إلا أن التعثر لن يفسد الأمر بالضرورة.

كم من الوقت لاتخاذ قرار توضيف خلال مقابلة عمل

في العموم المقابلة الطويلة أفضل لكل من المتقدم والشركة الموظفة. يحظى المتقدم بفرصة لتخطي الموضوعات الأساسية وعرض سبب كونهم مرشحين جيدين. يحصل المقابلون على المزيد من المعلومات، ويأسسون جزءاً أقل من قرارهم على الانطباعات الفورية والعاطفية.

عدد من الاشياء يمكنها التأثير على مدى سرعة أو بطء حكم المقابلين. فالمقابلون ممن يقضون الوقت في محاولة معرفة المتقدمين من خلال المحادثات الصغيرة يميلون  إلى اتخاذ قرارات أسرع، على الأرجح لميل الأسئلة الشخصية لإثارة إنفعالات أكثر قوة وفورية. حيث يميل المقابلين الأكثر خبرة وثقة لاتخاذ قرارات أسرع.

هؤلاء ممن أجروا مقابلات منظمة، بسؤال كل متقدم نفس سلسلة الأسئلة المرتبطة بالوظيفة بنفس الترتيب، أو من خلال استخدم مواقف معقدة وأسئلة السلوكيات السابقة، وقاموا بقياس الأشخاص خلال موضوع متسق، مالوا لأخذ وقت أطول لاتخاذ قرارهم.

ترتيب قيامك بالمقابلة له تأثير كبير. فيبدو أن بكونك رابع شخص تتم مقابلته يعطيك أفضل الفرص للحصول على مقابلة أكثر موضوعية. أن تتم مقابلتك في وقت متأخر من اليوم بعد سلسلة طويلة من أشخاص آخرين تؤذي فرصك بأن يتم استماعك بشكل كامل. كل رقم في محور Y يتوافق مع 5 نقاط تقيم مقياس تتوافق مع الوقت لاتخاذ القرار. مجموع “1” يشير إلى قرار تم في أول دقيقة، “2” بين الدقيقة الأولى والخامسة، وهكذا:

 

تقدم البيانات بعض الدروس الهامة لكلاً من المشغلين والمتقدمين. من جهة المشغلين، يبدو أن الأمر يستحق تدريب الأشخاص على كيفية تأسيس المقابلات، وتجنب المحادثات الصغيرة الزائدة.

ويجب على الباحثين عن عمل تجنب أن يكونوا الأخيرين فى صف طويل من المقابلات. ويجب أن يكونوا على دراية بأن جزء “المحادثة الصغيرة” للمقابلة يمكنه أن يكون بنفس الأهمية التي عليها الأسئلة المتعلقة بالوظيفة والتي تبدو أصعب.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق