سياسة

إعدام “النمر”: خامنئي: الانتقام سيطال الساسة السعوديين

 

..إعدام “النمر”: خامنئي: الانتقام سيطال الساسة السعوديين .. ومحتجون اقتحموا سفارة السعودية في طهران

نمر النمر
نمر النمر

دبي  والرياض(رويترز) – هاجم الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي لليوم الثاني على التوالي المملكة العربية السعودية لاعدامها رجل الدين الشيعي البارز نمر النمر وقال إن الانتقام الإلهي سيطال الساسة السعوديين.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن خامنئي قوله “إن دماء هذا الشهيد المقهور التي سفكت دون وجه حق سيكون لها تأثير قريبا وسيطال الانتقام الإلهي الساسة السعوديين.” ونقل التلفزيون عنه وصفه للاعدام بأنه “خطأ سياسي”.

وأعدمت السعودية النمر وثلاثة شيعة آخرين إلى جانب العشرات من أعضاء تنظيم القاعدة يوم السبت في مؤشر على أنها لن تتهاون في مواجهة هجمات الجهاديين السنة أو أبناء الأقلية الشيعية في المملكة على حد سواء.

وقال خامنئي “هذا العالم المظلوم لم يشجع الناس على الانضمام لحراك مسلح كما لم يتآمر بشكل سري ووجه فقط انتقادات بشكل علني… بدافع ديني.”

وفي هجوم واضح على حلفاء السعودية الغربيين انتقد خامنئي “صمت من يفترض أنهم داعمون للحرية والديمقراطية وحقوق الانسان”.

ونُقل عنه قوله “لماذا يصمت من يزعمون دعم حقوق الانسان. لماذا يساند من يزعمون دعمهم للحرية والديمقراطية هذه الحكومة (السعودية)؟”

وبينما أدانت جماعات غربية لحقوق الانسان الاعدامات فان الحكومات الغربية صامتة حتى الآن.

وأبدت وزارة الخارجية الأمريكية قلقها خشية أن يؤدي اعدام النمر إلى إذكاء التوترات الطائفية في الشرق الأوسط. وفي هاواي حيث يقضي الرئيس الأمريكي باراك أوباما عطلة مع عائلته قال نائب مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض بن رودس إن الإدارة الأمريكية حثت السعوديين على ضبط النفس فيما يتعلق باحترام حقوق الانسان

واقتحم  محتجون إيرانيون غاضبون السفارة السعودية في طهران في ساعة مبكرة من صباح الأحد في الوقت الذي ردت فيه إيران بغضب على إعدام السعودية رجل دين شيعيا بارزا.

وقالت وكالة الطلبة للأنباء إن متظاهرين احتشدوا عند بوابات السفارة احتجاجا على إعدام رجل الدين الشيعي نمر النمر ثم اقتحموها وأشعلوا حرائق بداخلها قبل أن تجليهم الشرطة.

وأظهرت صور على تويتر أجزاء في الداخل تشتعل فيها النار وأثاثا محطما داخل أحد المكاتب.

وبعد ذلك بفترة وجيزة أصدرت وزارة الخارجية الإيرانية بيانا دعا إلى الهدوء وحث المحتجين على احترام المباني الدبلوماسية وذلك حسبما ذكر موقع انتخاب الاخباري على الانترنت.

 وقال قائد شرطة طهران حسين ساجدي نيا لوكالة الطلبة إن عددا غير محدد من “العناصر الجامحة” اعتقل لمهاجمته السفارة بقنابل حارقة وحجارة

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق