أخبار

إصابة 10 مواطنين بعد إطلاق الرصاص على معتصمي السودان

خلال مواجهات مع القوات التي تعمل على إزالة المتاريس

أصيب متظاهرين سودانيين، الأربعاء، برصاص قوات ترتدي الزي العسكري بمحيط ميدان الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش وسط العاصمة الخرطوم.

وشرعت القوات مساء اليوم بازالة المتاريس التي أقامها المحتجون في نقاط بعيدة عن مكان الاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة وسط الخرطوم، وسط دوي إطلاق نار مع اقتراب القوات من محيط الاعتصام.

وخلال المواجهات مع القوات، التي تعمل على إزالة المتاريس بشارع الجمهورية المؤدي إلى باحة الاعتصام، أصيب 7 أشخاص بينهم 3 في حالة حرجة.

ولا يزال شارع النيل المفضي إلى القصر الجمهوري مغلقا بسبب حواجز  أقامها المعتصمون، حيث تحاصرهم عربات عسكرية مزودة بأسلحة خفيفة ومتوسطة.

يقول أطباء محليون، إن أكثر من 10 أشخاص أصيبوا بالرصاص في محيط الاعتصام، وإن بعضهم في حالة خطيرة.من ناحية أخرى.

وقتل خمسة محتجين سودانيين على الأقل، بينهم أحد أفراد قوات الأمن، في الاشتباكات التي أطلقت فيها النار في الاعتصام خارج المقر وزارة الدفاع، الذي يطالب المتظاهرون فيه بحكومة مدنية كاملة.

وقالت لجنة أطباء السودان المركزية إن عدد المصابين والجرحى أكثر من ٢٠٠ مصاب، من بينهم 77 مصابا بالرصاص الحي وأكثر من ١٠ في حالة ت حرجة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق