أخبارسياسة

إسرائيل تطرد القنصل التركي من القدس.. وأمريكا تشيد بـ”ضبط النفس”

إسرائيل تطرد القنصل التركي من القدس

وكالات

أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية اليوم أنها أبلغت القنصل التركي في القدس بالعودة إلى بلاده للتشاور لبعض الوقت، ردا على قرار تركيا اليوم بطرد السفير الإسرائيلي من أنقرة.

 ونقلت صحيفة يدعوت أحرنوت عن الخارجية أنه “جرى استدعاء القنصل وإبلاغه بالعودة إلى تركيا لبعض الوقت للتشاور”.

كان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وجه اليوم الثلاثاء 15 مايو، نصيحة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وكتب نتنياهو، على حسابه على موقع “تويتر”، يقول “إن أردوغان من أكبر الداعمين لحركة حماس وملم بالإرهاب وبارتكاب المجازر”.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي “أنصحه بعدم تقديم الدروس الأخلاقية لنا”.

وكتب رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، عبر تويتر: “إن إسرائيل تمارس إرهاب الدولة، وهي دولة إرهاب. لذا سنواصل الوقوف إلى جانب أشقائنا الفلسطينيين بكل حزم”.

 

وفي وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، استدعت وزارة الخارجية التركية السفير الإسرائيلي في أنقرة، اليوم الثلاثاء 15 مايو/ أيار، وطلبت منه مغادرة البلاد لفترة قصيرة، على خلفية أحداث غزة، التي اندلعت منذ، أمس الاثنين، وأدت إلى مقتل 60 فلسطينيا وجرح الآلاف.

 وقالت وكالة “الأناضول” التركية إن الخارجية التركية أبلغت السفير الإسرائيلي أن عودته إلى بلاده لفترة قصيرة سيكون مناسبا.

 

في السياق، بدأ مجلس الأمن جلسته الطارئة بدقيقة صمت حدادا على أرواح القتلى الفلسطينيين الذين سقطوا يوم الأثنين الدامي.

وقالت سفيرة الولايات المتحدة في الامم المتحدة نيكي هايلي الثلاثاء إن إسرائيل “تحلت بضبط النفس في مواجهة استفزاز حماس”.

قتل متظاهران فلسطينيان اثنان برصاص القوات الإسرائيلية في مظاهرة الثلاثاء إلى جانب الحدود مع إسرائيل شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

وبذلك يرتفع عدد من قتلوا منذ بدء احتجاجات نقل السفارة الأمريكية إلى القدس أمس إلى 63 شخصا.

وقالت هايلي في الجلسة “لا يوجد اي بلد في هذا المجلس كان سيتصرف بضبط نفس أكثر مما فعلت إسرائيل .. في الحقيقة فإن سجل العديد من الدول الموجودة هنا اليوم تشير إلى أنها ستتصرف بدرجة أقل بكثير من ضبط النفس″.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق