أخبارإعلامسياسة

إخلاء سبيل الصحفي عادل صبري بكفالة 10 آلاف جنيه

وُجهت له اتهامات من بينها الانضمام لجماعة إرهابية

قرّرت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة في التجمع الخامس، الإثنين، إخلاء سبيل رئيس تحرير موقع “مصر العربية” الإلكتروني عادل صبري، بكفالة 10 آلاف جنيه على ذمة التحقيقات في اتهامه بالانضمام لجماعة الإخوان المحظورة، ونشر أخبار كاذبة.

وقال سيد أبوزيد، الممثل القانوني لنقابة الصحفيين، إن المحكمة قررت إخلاء سبيل عادل صبري بضمان مالي 10 آلاف جنيه وقبلت الاستئناف الذي قدمه الدفاع على قرار قاضي المعارضات الصادر في 26 يونيو الماضي بتجديد حبسه، لافتًا إلى أن الإفراج عن “صبري” من قسم شرطة الدقي بعد دفع كفالة.

كانت نيابة الدقي بإشراف المستشار وائل الدريري المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، قررت في أبريل الماضي، حبس عادل صبري رئيس تحرير موقع “مصر العربية”، 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد أن وجهت له اتهامات من بينها الانضمام لجماعة إرهابية الغرض منها الدعوة إلى مناهضة نظام الحكم في الدولة، وإذاعة بيانات وأخبار كاذبة عمدًا عبر الصحيفة الإلكترونية التي يترأس مجلس إدارتها “مصر العربية”، والتحريض على التظاهر بقصد الإخلال بالأمن والنظام العام.

وأعلنت وزارة الداخلية، في وقت سابق، عن تفاصيل ضبط الإدارة العامة لمباحث المصنفات وحماية حقوق الملكية الفكرية، رئيس تحرير موقع “مصر العربية” الإلكتروني، مؤكدة أن معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث المصنفات، وحماية حقوق الملكية الفكرية بالتنسيق مع قطاع الأمن الوطني أكدت أن عادل صبري (56 عاما)، رئيس تحرير موقع “مصر العربية” الإلكتروني، أدار موقعًا إلكترونيًا تحت مسمى “موقع مصر العربية الإلكتروني” دون ترخيص بالمخالفة للقانون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق