ثقافة و فن

أول تعليق من خالد يوسف على مغادرته مصر بعد القبض على الفتاتين

نشر صورة على الفيسبوك

علّق المخرج المصري خالد يوسف، على مغادرته مصر بعد القبض على الفتاتين منى فاروق وشيما الحاج، عبر بوست كتبه على صفحته الخاصة عبر موقع فيسبوك.

وقالت الأخبار الإعلامية إنه بعد ساعات من القبض على منى فاروق وشيما الحاج، غادر خالد يوسف مطار القاهرة متوجهاً إلى باريس.

وفي البوست الذي نشره المخرج، وضع صورة من تأشيرة الخروج من مصر، والتي تظهر تاريخ خروجه في 1 فبراير 2019، أي قبل أسبوع من القبض على الفتاتين.

وكتب: “آخر الأكاذيب في حملة تشويهي أنني سافرت أمس هرباً.. أنا منذ أسبوع بباريس في زيارتي الشهرية لابنتي وزوجتي هذه آخر الأكاذيب، أما عن أولها سأعرض كل الحقائق تباعاً على الرأي العام والذي هو صاحب الحق الوحيد”.

وفي الخميس 7 فبراير 2019، ألقت الأجهزة الأمنية القبض على منى فاروق وشيما الحاج، وقالت الأجهزة الأمنية إنها رصدت مقاطع فيديو جنسية للمتهمتين بعد انتشارها على شبكات التواصل الاجتماعي، وجرى القبض عليهما بتهمة ارتكاب فعل فاضح، وتحاول تحديد هوية الرجل الذي ظهر برفقتهما ولم تظهر ملامحه.

واتهم عدد من رواد الشبكات الاجتماعية المخرج خالد يوسف بأنه هذا الشخص، مبررين ذلك بأنه صوته، وبظهور صور له على جدران المنزل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق