حيوانات

أنثى فيل صغيرة تُجبر على الرقص على أنغام الموسيقي

الأفيال تعاني في صمت بينما يستمتع السائحون

independent

ترجمة وإعداد: ماري مراد

أُجبرت أنثى فيل صغيرة وهزيلة، تُدعى دومبو، على تحريك رأسها على نغمات الموسيقى، والعزف على آلات موسيقية، والقيام بحيل، تحت تهديد العقاب المؤلم في حديقة حيوانات تايلاندية، حسبما أفادت محققون.

وأظهرت صور خلف الكواليس أنثى الفيل مقيدة وتلعق خرطومها مرارًا وتكرارًا، علامة على القلق والحزن والألم الشديد، حينما كانت بعيدة عن العروض السياحية. وانضمت “دومبو” للعروض “المحزنة” لمدة تصل إلى 3 مرات يوميًا في حديقة حيوان فوكيت.

السائحون ظلوا يشاهدون العرض ويضحكون، بينما ظلت أنثى الفيل الصغيرة واثنان آخران بالغان تحرك رؤوسها إلى أعلى وأسفل ويمين ويسار وترفع أقدامها، على أنغام الموسيقى الصاخبة. وفي وقت ما، شُوهد المدربون يحكون الحيوانات بالمناجل، واشتبه المحققون في أن هذه الحركة كانت تذكيرا للأفيال بأنها قد تتعرض للضرب بهذه الأدوات الحادة.

وصُور السائحون يضعون الأموال في خرطوم “دومبو” من أجل إعطائها لحارس الأفيال، الذي يحمل أيضًا هارمونيكا لتنفخ فيها. وداخل الساحة، أُجبرت الأفيال على الوقوف في صف، وعزف واحد على الصنج (أداة موسيقية) بعصا الطبل، فين أن آخر ودومبو عزفا على الهارمونيكا.

المحققون من المجموعة الناشطة “Moving Animals” وصفوا المشاهد بـ”المفجة والصادمة والمقلقة”، بالنظر إلى أن الحيوانات تعيش في رعب من العقاب المؤلم أو التدريب. وقالت إيمي جونز من “Moving Animals”: “تدفع أموال السائحين لإبقاء أنثى الفيل الصغيرة في الأسر، وستقضي بقية حياتها مجبرة على العرض يومًا بعد الآخر. الصور الصادمة أيضًا تكشف جسمها النحيل، ما يثير مخاوف من تعرضها المحتمل لسوء التغذية والإرهاق”.

وظهر الفيلان البالغان يتمايلان في صور أخرى، وأحدهما -الذي يبدو أنه ما زال صغيرًا- يتم ركوبه وإجباره على ركل الكرة في شبكة. وفي وقت آخر، تعرض الفيل إلى الوخز من قبل حارسه، الذي حك المنجل بوجهه. ويستمر مسلسل القسوة، فعندما ابتعدت أنثى الفيل عن المنصة التي يجب أن تقف عليها، سحبها حارسها من أذنها.

وذكرت جونز أنها شاهدت في وقت لاحق أنثى فيل بالغة في قفص خرساني تسحب سلسلتها محاولة الوصول إلى المحققين، “بينما كان السائحون يضحكون ويلتقطون صور سيلفي، كانت أنثى الفيل الصغيرة تقف مغمضة العينين، وتعلق خرطومها بهدوء. الحياة القاسية التي ستتحملها مفجعة”.

وبدأت “Moving Animals” إعداد عريضة تطالب بإطلاق سراحها إلى أحد الملاذات.

اقرأ أيضًا: صغار الفيلة.. قصة معاناة ورحلات تهريب وعذاب ”السلاسل والصخب”

اقرأ أيضًا: قرويون هنود يطاردون الأفيال بالقنابل الحارقة.. فما السبب؟

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق