سياسة

أمين شرطة يقتل .. أكثر الأخبار تكرارا في 2015

مصر 2015: أمناء شرطة يقتلون مواطنين في مستشفى وتوكتوك ومحكمة وكمين ودورية أمنية

إعداد -محمد علي الدين 

قتل ستة مواطنين  على الأقل برصاص أمناء شرطة في مناطق متفرقة من مصر منذ بداية عام 2015. وقتل ثلاثة منهم خلال الأحد الماضي وحده، عندما فتح أمناء شرطة النار من أسلحتهم على مواطنين في محافطتي الجيزة والمنوفية.

وتنظر المحاكم قضايا أمناء الشرطة المتهمين في حوادث إطلاق النار، لكن وزارة الداخلية لم تصدر أي بيانات للتعليق على الأخطاء المتكررة التى تصدر عن عناصرها، واكتفت ببيان مقتضب يوضح أسباب واقعة قتل أمين شرطة للمتهم المكلف بحراسته داخل مستشفى إمبابة.

في المستشفى

وأطلق أمين شرطة، أمس الأحد، النار من سلاحه الميري على متهم مسؤول عن حراسته داخل مستشفى إمبابة. وقالت وزارة الداخلية في بيان حول الحادث إن المتهم أهان امين الشرطة وتوعده بالقتل والتمثيل بجثته ما استفز أمين الشرطة ودفعه لإطلاق النار عليه، فأرداه قتيلا. وكان المتهم قد ألقى القبض عليه أثناء محاولته زرع قنبلة قرب قسم شرطة الوراق، وأصيب بطلقة في قدمه خلال مطاردة الشرطة له.

وأثارت الواقعة الكثير من الجدل عندما نشرت صحف مصرية تقارير تقول إن أمين الشرطة قتل المتهم المصاب بعد تلقي رشوة من عناصر إخوانية لمنع المتهم من الإداء باعترافات قد تؤدي إلى اعتقال بقيه الخلية التى ينتمي إليها، لكن بيان الداخلية نفى ذلك.

في الكمين

وأمس الأحد أيضا، في منطقة الكيت كات بحي إمبابة، أطلق أمين شرطة الرصاص،   على سائق ميكروباص عندما حاول السائق الهرب من ارتكاز أمني لأنه يعمل دون رخصة قيادة. وعلقت وزارة الداخلية على  الحادث قائلا إن السائق حاول اقتحام الارتكاز الأمني وصدم الحواجز الحديدية وإحدى سيارات الشرطة، ثم حاول الفرار، وقتل أثناء مطاردة قوات الشرطة له.

في القرية

 وفي محافظة المنوفية، أقدم رقيب شرطة، على إطلاق الرصاص على جاره الذى يعمل بوزارة الأوقاف بسبب خلافات على حدود أرض زراعية بحوض كوم الدهب في مركز تلا، ما أدى إلى وفاة المزارع عقب وصوله إلى المستشفى. وقد سلم المتهم نفسه ويخصع حاليا للتحقيق.

وجاء ذلك بعد 3 أسابيع من حادثة مماثلة في المنوفية أيضا حين  فتح رقيب شرطة النار، في يناير الماضي، على أسرة باكملها فقتل شخصا وأصاب أربعة اخرين دون أسباب واضحة ثم سلم نفسه وسلاحه الميري لمسؤولي الشرطة في المحافظة.

في دورية أمنية

وفي محافظة البحيرة، قتل أمين شرطة محاسبا بمدينة دمنهور خلال يناير الماضي، عندما أطلق عليه الرصاص من سلاحه خلال مروره في دورية أمنية.

توك توك

وقد كشفت تحقيقات النيابة أن أمين الشرطة المتهم  بقتل المحاسب كان قد أدين في قضية مماثلة، وصدر بحقه حكما بالسجن ثلاث سنوات بعد قتله لسائق توكتوك في حوش عيشي بالبحيرة أيضا، ولم ينفذ الحكم.

في المحكمة

وفي محافظة القاهرة، قتل أمين شرطة زميله بالخطأ خلال يناير عندما كان يعبث بسلاحه الميري فأنطلقت رصاصة واستقرت في رأس زميله داخل محكمة جنوب القاهرة بمنطقة زينهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق