أمل حجازي تعلن ارتداء الحجاب واعتزال “هذا الغناء”

حجازي: كنت أعيش صراعا

أمل حجازي قبل الحجاب وبعده

أعلنت الفنانة اللبنانية أمل حجازي ارتداء الحجاب واعتزال “هذا النوع من الغناء” حسب تعبيرها في بيان نشرته على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

ونشرت حجازي قرارها في صيغة الكلمات التالية:

واخيرا يا رب استجبت لدعواتي يا أرحم الراحمين.. منذ سنوات وأنا داخلي يتألم بين الفن الذي كنت اعشقه ولم أكن أمتهنه كمهنة بل كان هواية وبين الدين على الرغم من أنني كنت قريبة داخليا من الله عز وجل ولكن بيني وبين نفسي كنت أعيش هذا الصراع وكنت أطلب من الله دائما الهداية الكاملة، إنني لا أنتقص من مهنة الفن أو الفنانين فهناك طبعا الفن المحترم وفنانون محترمون كثر ولكني أتكلم عن ذاتي أنني الآن أشعر أنني في عالم آخر وسعيدة كل السعادة به وسيكون لي بإذن الله إطلالات قريبة بشكل آخر.. أردت اليوم أن أعلن اعتزالي هذا النوع من الغناء وارتداء الحجاب شكرا لكل شخص كان يحب فني والذي يحبني حقآ هو من يتمنى لي السعادة الداخلية التي وصلت إليها الآن ليست كأي سعادة مررت بها من قبل جعلني الله أنا وأنتم من أهل الجنة وهداني وهداكم جميعا لحب الخير وطريق النور كان هذا القرار في يوم عرفة الحمد لله على هذه النعمة مل_حجازي

أمل حجازي

مغنية وعارضة أزياء لبنانية من مواليد 1977 (40 عاما وهي متزوجة من اللبناني محمد بسام ولديها منه طفلان)

  • شاركت عام 1998 في برنامج كأس النجوم على شاشة المؤسسة اللبنانية للإرسال إل بي سي لكنها لم تربح أي كأس.
  • أطلقت أول ألبوماتها “آخر غرام” سنة 2001، بعدها سنة 2002 أطلقت ألبومها الثاني “زمان” الذي لاقى نجاحا جماهريا والذي احتوى أغنية “عينك عينك” التي غنتها مع المغني الجزائري فوديل.
  • سنة 2004 أطلقت ألبومها الثالث “بتدور على قلبي” والذي احتوى على 11 أغنية.
  • أطلقت ألبومها الرابع “بياع الورد” الذي يحتوي على 10 أغان عام 2006 وصورت منه كليب “بياع الورد” مع يحيى سعادة وأثار الكليب بلبلة كبيرة بعد اتهماها بتشجيع المثلية الجنسية.
  • بعدها أطلقت ألبومي “خاله يا خالة” عام 2007 و”كيف القمر” 2008.
  • عام 2010 أطلقت آخر ألبوم لها مع روتانا بعنوان “ويلك من الله”.
اقرأ ايضاً :   ملاكمات مسلمات بلا هراء