أخبار

ألمانيا تحظر تجمع أكثر من شخصين.. وأنجيلا ميركل تخضع للحجر الصحي

قواعد جديدة وضعتها ألمانيا للسيطرة على كورونا

BBC

وسّعت ألمانيا قيودها على العلاقات الاجتماعية في محاولة لاحتواء تفشي فيروس كورونا، وحظرت التجمعات العامة بين أكثر من شخصين.

ولن يُسمح بالتجمع لمجموعة من ثلاثة أفراد أو أكثر في الأماكن العامة، إلا إذا كانوا يعيشون معاً في المنزل نفسه، أو إذا كان التجمع مرتبطاً بالعمل.

وستراقب الشرطة وتعاقب أي شخص يخالف القواعد الجديدة.

وسيسمح الآن للمطاعم فقط بفتح أبوابها لخدمة الوجبات الجاهزة، بينما تنطبق جميع القيود على كل المقاطعات الألمانية، وستكون سارية على الأقل خلال الأسبوعين المقبلين.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: “الهدف الكبير هو كسب الوقت في مواجهة الفيروس”، وحثت المواطنين على الحفاظ على أدنى حد ممكن من التواصل خارج منازلهم، وضمان مسافة لا تقل عن 1.5 متر بين الشخص والآخر، في الأماكن العامة.

وأضافت في خطاب متلفز إن “سلوكنا” كان “الطريقة الأكثر فعالية” في كبح معدل الإصابة.

وقال مكتب ميركل إنها ستعزل نفسها، حيث جاءت نتائج فحوصات الإصابة بفيروس كورونا إيجابية للطبيب الذي قام بتطعيم ميركل يوم الجمعة ضد الجرثومة العقدية الرئوية، وهي بكتيريا تسبب الالتهاب الرئوي.

وستخضع المستشارة البالغة 65 عاماً، لفحوصات دورية في الأيام القادمة وستعمل من المنزل، وفق ما قال المتحدث باسمها.

وأكدت ألمانيا، أكبر اقتصاد في أوروبا، حتى الآن 18,610 حالة إصابة، و55 حالة وفاة بسبب مرض “كوفيد -19″، الذي يسببه فيروس كورونا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق