ثقافة و فنمنوعات

أقدم بنطلون في التاريخ .. موضة جاستن بيبر

أقدم بنطلون في التاريخ صيني عمره 3000 عام وهو نسخة من سروال نجم البوب جاستن بيبر

 

صورة للسروال الذي تم اكتشافه في الصين

 

عن ـ New Scientist

ترجمة: منة حسام الدين

 قد يكون السروال الذي تم اكتشافه في الصين هو الأقدم حتى الآن، كما أن ساقيه الواسعة وخصره العريض قد يشيران إلى أن ظهور “البنطلون” ارتبط بانتشار ركوب الخيل.

خلال عصور ما قبل التاريخ، كانت الأثواب الطويلة، وقطع الأقمشة التي تخفي المنطقة السفلية من الجسد، هي أنواع الملابس الأكثر انتشاراً، لذا يعتبر السروال هو الاختراع الأكثر حداثة، أقدم سروال تم العثور عليه في نيبال وبلغ عمره 2400 عام.

أمامايكي فاجنر، الذي يعمل في معهد الآثار الألماني في برلين، فقد اكتشف بالتعاون مع زملائه، زوجين من سروال مصنوع من الصوف عمره 3 آلاف عام، وقد عثروا عليه في مقبرة  “شينجيانغ” في الصين.

قبل ذلك الوقت، كان   السكان المحليون يرتدون الجونلات، والعبايات، لكن بعد ذلك  انتشر ركوب الخيل شعبياً ، ويقول فاغنر:” خلال القيام بالحركات الطبيعية المصاحبة لركوب الخيل، ظهر السروال، حتى لا تتعرض الأجزاء السفلية للقدم، ومنطقة الساقين للاحتكاك مع جانبي الحصان لفترة طويلة ، لأن مع ركوب الخيل يومياً سيصبح ذلك الاحتكاك مشكلة”.

“فاجنر” وزملاؤه أثناء فحص السروال

من جانبه، وبعد أن قام مايكي فاجنر باستنساخ نموذج شبيه بالسروال القديم الذي يرجع تاريخه إلى 3 آلاف عام، لاحظ أن شكل السروال وخصره العريض المتدلى يماثل شكل السروال الذي يظهر به نجم البوب جاستن بيبر.

ويضيف فاغنر:” عندما ارتدي أحد زملائي النسخة الجديدة من السروال القديم، كان لديه انطباع واضح بأن ذلك السروال لن يكون مريحاً للمشي لمسافات طويلة.”

 لكن في المقابل، يساعد ذلك الخصر الواسع في حماية منطقة الفخذ، ويجعل ركوب الخيل أسهل، علماً بأن فرضية ارتباط ظهور ذلك السروال بانتشار ركوب الخيل ترجع إلى العثور على مستلزمات لركوب الخيل في المقابر التي عثر عليها على السراويل في الصين ونيبال.

“السروال دليل على  تطور ملحوظ في الخياطة”، تقول آبي ليلليثون، من جامعة ولاية مونتكلير بنيوجيرسي، وتضيف أن المؤرخين يشتبهون منذ زمن بعيدفي  أن ظهور السروال مرتبط بركوب الخيل: ” لكن المفاجأة التي رافقت اكتشاف هذه السراويل هي مواصفات منطقة الساق والخصر والتي توفر الحماية المتوقعة للمناطق السفلية من الجسم وتعطي فرصة للحركة الكاملة، لكن أيضا يتطلب ركوب الخيل تغطية الجزء الداخلي للفخذ”.

 

جاستن بيبر

 

مقالات ذات صلة

إغلاق