حيوانات

أعشاش الشمبانزي أنظف من أسرّة البشر!

سر نظافة أعشاش الشمبانزي

اكتشف علماء أن الشمبانزي التي تبني أعشاشا معقدة في الأشجار من الأغصان والأوراق لتنام فيها، تحافظ على أسرتها أكثر نظافة من البشر.

حسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تحتوي أعشاش قردة الشمبانزي على عدد أقل من البكتيريا الجسدية مثل تلك التي تخرج من الجلد بالمقارنة بأسرة معظم البشر في المنازل.

وجدت طالبة الدكتوراه الأمريكية ميجان ثومز، التي قادت فريقا يجمع عينات من 41 عشة شمبانزي في وادي عيسى بتنزانيا، أن هذه الأعشاش بها مجموعة أكثر تنوعا من الحشرات، وهو اكتشاف كان متوقعا في الغابات الاستوائية.

ومع ذلك، كانت هذه الأعشاش أقل عرضة لإيواء البكتيريا “القذرة” من الفم أو الجلد أو أي مكان آخر في الجسم، وقالت ثومز، من جامعة ولاية كارولينا الشمالية: “لم نجد أيًا من تلك الميكروبات تقريبًا في أعشاش الشمبانزي، ما كان مفاجأة بعض الشيء”.

واجه العلماء صدمة أخرى، عندما حاولوا إفراغ المفصليات الطفيلية -البراغيث والقمل- من أعشاش الشمبانزي. توقعوا الحصول على الكثير منها لكن هنا كانت المفاجأة، إذ قالت ثومز: “لم يكن هناك سوى أربع طفيليات خارجية، عبر جميع الأعشاش التي نظرنا إليها. وهذه أربع عينات فردية، وليس أربعة أنواع مختلفة”.

وأضافت: “يسلط هذا العمل الضوء على الدور الذي تلعبه الهياكل الصناعية في تشكيل النظم البيئية في بيئتنا المباشرة. في بعض النواحي، قد تجعل محاولاتنا لخلق بيئة نظيفة لأنفسنا محيطنا أقل مثالية”.

يظهر البحث في مجلة الجمعية الملكية المفتوحة للعلوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق