سياسة

أطول حيوان على وجه الأرض.. ليس ما تظنه

أطول حيوان على وجه الأرض قد لا يكون كما تظن أبدًا

p03rm2sg

Ella Davies -BBC Earth

ترجمة فاطمة لطفي


ربما كانت الثعابين طويلة جدا، وكذلك الحيتان الزرقاء، لكن ربما لن يكونوا أطول الحيوانات في العالم.


في أي مناقشة حول الحيوانات ذات الطول البالغ، سنجد نماذج بارزة أهمها، الثعابين، أطول حيوانات على وجه الأرض.

في إبريل 2016، ادّعى عمال تشييد طريق سريع في لاية بينانج في ماليزيا، أنهم اكتشفوا أحد أنواع الحيّات يسمى “الحفات” أو الأفعى الشبكية، طولها يصل إلى 26 قدما و3 بوصات (8 أمتار).

على أي حال، قلل مسؤولون إن طول هذا الحيوان يبلغ 24 قدما و7 بوصات (7.5 أمتار)، والأسوأ أنه قد تم الإبلاغ عن موت الثعبان بعد صيده، مما يجعل من الصعب أن نعرف ما هو حجمه.

ووفقًا لموسوعة جينيس العالمية، أطول ثعبان شبكي هو “الميدوسا” (الذي يعيش في مدينة كانساس في الولايات المتحدة، يصل طوله إلى 25 قدما، 7.67 مترا).


“في تجربتي الخاصة، معظم الادعاءات التي تتعلق بالطول البالغ للثعابين مبالغ فيها”، هذا ما قاله دان ناتسوش من جامعة سيدني، أستراليا، والذي قضى أعواما عدة يعمل على أبحاث حول الثعابين الطويلة.  

وضع ناتسوش قائمة بالعينات التي قيل إنها تفوق طول الثعبان الشبكي، وهذا يتضمن الثعبان الشبكي الأسترالي، والثعبان الصخري الإفريقي، وأشهرها، الأناكوندا الخضراء.

ظلت الأناكوندا الخضراء موضوعًا خياليًا أكثر من أي وقت مضى لأوائل المغامرين الذين تحدثوا عن أساطير تبدو مستحيلة التصديق عن مدى طول هذه الزواحف.
ً
الموطن البعيد والعادات السرية هما اللتان كانتا تمثلان عنصرًا مثاليًا للخيال، بالنظر إلى أنه من الصعب للغاية أن تجد سجلات لعينات حقيقية. في الظروف الملائمة، ودون تدخل من الإنسان ومع القليل من الفرائس، يمكنها أن تنمو إلى حجم هائل وهو ما سيتركنا هذا في حيرة.

يقول ناستوش: “الأناكوندا الخضراء على الأغلب هي العينة الوحيدة التي سجلنا لها طولا حقيقيا يقرب من 8 أمتار (26 قدما و3 بوصات)”.

هذا طويل للغاية، لكن الحيوانات على وجه الأرض تنمو لتصبح أكبر في الحجم، ومعظم سطح الأرض هو من المحيطات، حيث يوجد هناك كائنات عملاقة بالفعل.

الحوت الأزرق، والذي يعد أكبر حيوان عاش على الأرض، مما يقلل من فرصة أي حيوان آخر أن يأخذ منه لقب الأطول، وحتى الوليد الصغير من الحوت الأزرق هو أطول من ثعبان الشبكية الضخم، إذ نجد الحيتان الزرقاء العملاقة في نصف الكرة الجنوبي، يصل طولها الطبيعي إلى 98 قدما (30 مترا).

وبالنسبة للإناث، يصل الأطول في السجلات إلى 110 أقدام (33.58 مترا)، والتي تم اصطيادها من سفن صيد الحيتان في جنوب المحيط الأطلنطي. ومع ذلك، مشاهداتها كانت نادرة.

قنديل البحر شبيه الأسد ما يعرف بـ(Cyanea capillata) سمي كذلك بسبب لونه الأحمر الذهبي وشعره الجامح مثل المخالب، هو أحد أكبر أنواع قناديل البحر في العالم. نجده في المياه حول أستراليا لكن تصل أكبر نسب تواجده في المياه الباردة في المنطقة الجنوبية، حيث يصل طوله إلى 6.5 أقدام (2 أمتار) وتصل مخالبه إلى 196 قدما (60 مترًا).

نجد أكبر نموذج في ماساتشوستس في الولايات المتحدة في ثمانينيات القرن التاسع عشر، وصلت مخالبه إلى 120 قدما (36 مترا). 

ويعيش حول الصخور على طول الساحل الغربي للمملكة المتحدة، نوع من الديدان الخرطومية ( الساحليات)، ذات لون بني غامق من الظاهر، عادة ما تكون سميكة وتفرز مخاطا لزقا عند التعامل معها.

هذا التوصيف قد يجعل الأمر يبدو عاديا جدًا، وغير جذاب، لكن عندما تم اكتشاف واحدة على شواطئ سنت أندروز في المملكة المتحدة، (فيف) عام 1864 جذبت الكثير من الاهتمام، بلغ طولها 180 قدما (55 مترا) وأصبحت رسميا أطول حيوان في العالم.

في الأوساط العلمية، يقال إن الدودة الخرطومية قد يصل طولها إلى من 16 إلى 32 قدما (من 5 إلى 6 أمتار)، لكن يمكنها أن تنكمش لتتضاءل عندما تتعرض لتهديد، لذا في المرة القادمة عندما ترى مجموعة متشابكة من الديدان على جانب البحر، تذكر أنها قد تكون واحدة من أطول الحيوانات في العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق