أصغر زعيمة شابة جديدة.. أردين تتولّى رئاسة وزراء نيوزيلندا

الإندبندنت


جاكيندا أردين، ذات السبعة وثلاثين عاما، أصبحت أصغر رئيس وزراء وسيدة، تتولى الحقبة الوزارية في نيوزيلندا منذ 150 عاما.

وجاءت رئاسة أردين في أعقاب الانتخابات التي جرت الشهر الماضي بلا نتيجة حاسمة، وبعد الاتفاق بين الأحزاب على من سيتولى رئاسة الحكومة.

وأعلن الزعيم النيوزيلندي، وينستون بيتر، أن حزبه سيتحالف مع حزب العمل.

ويدعم حزب الخضر التحالف لكنه لن يكون جزءاً من الحكومة.

وكان الحزب القومي وزعيمه، تولى رئاسة الحكومة لتسع نوات متتالية. وأعلن زعيمه أنه كان يرجو التعاون مع قائمة “نيوزيلندا أولاً” التي تمثلها أردين وأحبطته نتائج الائتلاف.

ووصف إنجلش أداء أردين بأنه لافت للنظر، قياساً إلى أنها منذ أسابيع كانت تقود تحالفا فاشلا.

وتتبنى أردين وبيتر سياسة تميل لليسارية، وكان التحالف صرح خلال حملتهم الانتخابية، بأن “الرأسمالية لم تعد صديقا وإنما عدو”.

وصرح المحلل الاقتصادي بول داليس، بأن البلاد في حكم التحالف سوف تتراجع اقتصاديا، وأضاف أن “سياساتهم الصارمة تجاه الهجرة والإسكان ستجعل من النمو الاقتصادي متدنيا عن سلفهم الحزب القومي”.

اقرأ ايضاً :   الحياة بعد "السلام الأمريكي"
مي عبدالغني

مي عبدالغني