أخبار

أسباب تجارية تُؤجّل استئناف الرحلات بين موسكو والقاهرة

لم يتمّ التوصّل لاتفاق بشأن استئناف الرحلات الجوية بين موسكو ومطارَي شرم الشيخ والغردقة

وزير النقل الروسي مكسيم سوكولوف

بي بي سي – سبوتنيك – زحمة

أرجأت روسيا ومصر استئناف الرحلات الجوية بسبب عدم توصل شركتَي الطيران الرئيسيتين في البلدين لاتفاق بشأن الخدمات الأرضية.

وذكرت وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية أن وزير النقل الروسي مكسيم سوكولوف قال الإثنين: “على مستوى الاتفاقيات، يجب توقيع العقود اللازمة بشأن تقديم الخدمات الأرضية.. شركتا آيروفلوت ومصر للطيران لم تنهيا هذا العمل بعد. بمجرد أن يتم ذلك، ستمنح هيئة الطيران الروسية التصاريح التقنية.. لا توجد أي قيود قانونية”.

وقال سوكولوف إن المفاوضات بين الطرفين ستُستأنف في الربيع.

كان مصدر مسؤول في شركة “مصر للطيران”، أعلن الثلاثاء، أنه تم تأجيل استئناف الرحلات المباشرة بين القاهرة وموسكو إلى أول شهر أبريل المقبل. وقال إن الشركة، لأسباب تتعلق بنسب إشغال الرحلات، قررت تأجيل تنظيم الرحلات المنتظمة بين القاهرة وموسكو، لمدة شهر آخر.

وأشار المصدر إلى أن شركات الطيران في مصر وروسيا تتوقع أن لا يكون هناك إقبال كبير على الرحلات بين القاهرة وموسكو بسبب قرب انتهاء موسم السياحة الروسية في مصر، إذ إنها كانت تبدأ من ديسمبر الماضي، مشيرا إلى أن استئناف الرحلات في ذلك الوقت من الممكن أن يعود بخسائر مالية كبيرة على شركات الطيران في البلدين بسبب انخفاض نسبة الإشغال.

ولم يتم التوصل بعدُ لاتفاق بشأن استئناف الرحلات الجوية بين موسكو ومطارَي شرم الشيخ والغردقة.

وعلّقت موسكو في نوفمبر 2015 الرحلات الجوية الروسية إلى مصر في أعقاب تحطّم طائرة روسية فوق شبه جزيرة سيناء، وهو ما أسفر عن مقتل جميع ركابها وعددهم 224 شخصا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق