سياسة

أردوغان يتنازل عن كل الدعاوى ضد معارضيه.. ويقول للغرب: اهتموا بشؤونكم

سي إن إن وبي بي سي

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزمه التنازل عن كل القضايا المرفوعة ضد أفراد اتهموا بإهانته، وقال إنه اتخذ قراره هذا بعد أن ألهمه تلاحم الشعب التركي عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد أواسط الشهر الحالي.

وقال أردوغان إنه “يسحب كل الدعاوى بحق كل مَن أساء لشخصه”، موضحا أن العفو “لمرة واحدة فقط”.

وكانت السلطات قد وافقت على قرابة ألفي دعوى قضائية بشأن اتهامات بالإساءة إلى أردوغان خلال العامين الماضيين.

كما هاجم أردوغان في كلمته يوم الجمعة، خلال حفل تأبين القتلى الذين سقطوا خلال محاولة الانقلاب، دولا انتقدت إجراءات تركيا عقب محاولة الانقلاب الفاشلة، قائلا لهم “اهتموا بشؤونكم”.

وقال: “كثير من الدول، باستثناء بعض الأصدقاء الذين وقفوا معنا، اتخذوا موقفا مخزيا بسكوتهم عن الانقلاب ضد الشرعية، لأنهم كانوا يدعمون الخونة”، وأضاف: “بعض الدول كانوا يدعمون الخونة وعبروا عن انزعاجهم عندما أعلنوا حالة الطوارئ”. وتابع: “بعض تلك الدول تعاتب الانقلابيين لأنهم فشلوا في قتلي”.

وأضاف: “لم يأت أحد لتقديم العزاء سواء من الاتحاد الأوروبي.. أو من الغرب.. هذه الدول أو هؤلاء القادة الذين لا يقلقون بشأن الديمقراطية في تركيا وأرواح مواطنينا ومستقبلها -بينما يقلقون بشأن مصير الانقلابيين- لا يمكن أن يكونوا أصدقاء لنا”.

وكان أردوغان قد انتقد الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة الوسطى الأمريكية، قائلا إنه يقف “إلى جانب الانقلابيين”.

ورفض أردوغان بشدة أي انتقادات لما قامت به الحكومة من إجراءات واعتقالات منذ محاولة الانقلاب.

مقالات ذات صلة

إغلاق