ثقافة و فن

أديل وجينيفر لورانس.. ماذا تفعلان معا في نادٍ للمثليين؟

مراحل تطور علاقة الفتاتين

billboard

على مدار السنوات الست الماضية، ازدهرت صداقة الممثلة جينيفر لورانس والمغنية أديل، وانتقلتا من كونهما فنانتين مشهورتين معجبتين ببعضهما البعض من مسافة بعيدة، لتصبحا صديقتين مقربتين.

وفي الآونة الأخيرة، تحديدا في ليلة الجمعة 23 مارس، شوهدتا في مدينة نيويورك في حانة للمثليين تدعى “Pieces” حيث تشاركتا الشرب واستمتعتا مع الجمهور.

ماذا حدث في الحانة؟

منحت أديل، 30 عاما، وجينيفر، 28 عاما، متعة لا تنسى لجمهورهما بعدما ظهرتا بشكل مفاجئ في حانة للمثليين بمدينة نيويورك الأمريكية.

تسبّب الثنائي في ضجة كبيرة بالحانة عندما ظهرتا بشكل غير متوقع في حانة Pieces بحي جرينتش، لم يستطع العديد من الأشخاص في الحانة تصديق أعينهم عندما أدركوا أنهم على مقربة من مغنية حائزة على عدة جوائز جرامي وممثلة حائزة على جائزة الأوسكار في آن واحد.

وظهرت أديل ولورانس الصديقتان منذ سنوات تتبادلان الضحكات برفقة بعضهما البعض وتتحدثان إلى الآخرين في الحانة.

ورقصت أديل وجينيفر لورانس على أغنيات المطربة الأسترالية، كايلي مينوغ، وشاركتا “لعبة الشراب”.

خضعت أديل لمطلب الحشود وصعدت على خشبة المسرح، وطلب منها مالك الحانة أن تقدم نفسها للجمهور، فقالت مغنية Hello” مرحبا.. اسمي أديل” فتعالت صيحات الجمهور وهتافاتهم.

لكن صداقة لورانس وأديل تعود إلى عام 2013، حيث بدأت الصديقتان أول الأمر في الخروج، لكن كيف أصبحتا صديقتين مقربتين؟ اتّبع الجدول الزمني لمعرفة كيفية تطور صداقتهما..

فبراير 2013 – الأوسكار

التقت الفتاتان لأول مرة في حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2013، حيث فازت لورانس بأوسكار أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Silver Linings Playbook، وكانت أديل تؤدي أغنيتها الأشهر “Skyfall” على المسرح، حيث فازت عنها بجائزة أفضل أغنية أصلية.

وسجلت لورانس هذه اللحظة في مقال كتبته لدخول أديل في مجلة تايم 100 الأكثر تأثيرا في مجلة تايم.

وكتبت: “التقيت أنا وأديل في حفل توزيع جوائز الأوسكار في عام 2013، أتذكر التسلل وراء الكواليس في أثناء أدائها Skyfall، وهي تحاول الضغط على ثوب الكرة بعد كومة من الحبال والكابلات لمجرد الاقتراب قليلاً. أنظر إليها من زاوية أخرى كما لو نظرة خاطفة خلف ستارة جريت أوز، لقد كنت من محبيها منذ “Chasing Pavements” أغنية أديل التي صدرت عام 2008.

يناير 2015 – مطعم ويست هوليوود

شوهدت الفتاتان في مطعم “كريج” في ويست هوليوود، حيث كانت أديل تتناول الطعام مع هاري ستايلس العضو في فرقة One Direction وأعضاء آخرين من فريقها، وكانت جينيفر لورانس، جالسة مع مجموعة من صديقاتها وهي تشرب كوكتيل الـ”ديرتي مارتيني”.

وذكرت تقارير أن أديل صعدت إلى جناح لورانس لتقول لها مرحبا وتبادلتا بعض الدردشة والضحكات.

نوفمبر 2015 – دعم البرامج

استمرت الصداقة لأن جينيفر لورانس شوهدت في الحشد وهي تدعم العديد من عروض أديل، بما في ذلك حفل راديو سيتي، حسبما أفادت مجلة “بيبول”.


نوفمبر 2015 – العشاء المكسيكي

وخلال شهر نوفمبر أيضًا، تم رصد الاثنتان على العشاء مع النجمين المشاركين في Hunger games مع لورانس، وهما ليام هيمسورث وجوش هتشيرسون في ويفرلي إن إن سي.

وتمت إضافة إيما ستون إلى هذا المزيج.

صورة ذات صلة

يناير 2016 – لورانس تصرِّح

في مقابلة مع جلامور عام 2016، سُئلت لورانس عن موعد العشاء الأخير، وتحدثت عن صداقتها مع كل من إيما ستون وأديل.

وقالت “أنا أحب إيما، إنها تصدمني، إنها شخصية مسرحية فهي محبوبة للغاية، وقد التقيت أديل وأنا منذ عام أو نحو ذلك. أديل وأنا مزعجتان قليلاً، ولم يكن لدى إيما فكرة سيئة عن أي شخص في حياتها، إنه أمر غريب للغاية خاصة وأنا لا أحب أشخاصًا جددًا، لكن هاتين المرأتين جميلتان حقًا. وإيمي شخصية طبيعية جدًا، وأشعر أنني معلقة بأصدقائي، الأصدقاء الذين لا يقدمون تعليقات سلبية حول ما أقوم به”.

بريل 2016 – شوتايم في لوس أنجلوس

عرض آخر لأديل، هذه المرة في لوس أنجلوس. وأحضرت لورانس إيما ستون وشريكها في Hunger games وودي هارلسون.


يناير 2018 – مسيرة النساء

رغم عدم رؤية الاثنتين معًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي فإن لورانس انتقلت إلى “فيسبوك” عندما شاركت أديل صورة لهما عبر “إنستجرام” من مسيرة المرأة 2018 في لوس أنجلوس.


فبراير 2018

هل هناك أفضل من حفلة عيد ميلاد كحجة للقاء قليلا؟.. قدمت إيلين ديجينير أفضل عذر ممكن بإقامة حفل عيد ميلادها الستين. حيث كانت أديل، وكذلك كان لورانس، أوبرا ، بينك، كريسي تيجين وجاستين بيبر في المنزل.

مارس 2019 – حفلة “بيسز”

ومؤخرا، شوهدت جينيفر لورانس وأديل معا في مدينة نيويورك في بار “Pieces”، وتبادلا نوبات الضحك والمشروبات طوال المساء، وعلى العديد من حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، تمت مشاركة العديد من الصور في تلك الليلة الصاخبة.

ردودر الفعل

البعض سأل أديل عن عملها فقالت: “أنا في الوقت الحالي أقضي وقتا بالمنزل مع والدتي”، وحينما سألها مالك الحانة هل أنتِ على استعداد لقضاء وقت ممتع مع المثليين الليلة ردت: “من الواضح أنني أفعل”.

“لقد قضيت وقتا ممتعا مع أديل وجينيفر لورانس.. أنا عاجز عن الكلام”، هكذا عبر أحد مستخدمي Twitter عن سعادته برؤية الثنائي في تلك الليلة.

وعلى الجانب الآخر عبر البعض الآخر عن خيبة أملهم في تفويت هذه الليلة، التي شهدت وجود اثنتين من نجمات هوليوود.

يذكر أن أديل من الفنانات المفضلات عند مجتمع المثليين، وصرحت لمجلة “تايم” الأمريكية في عام 2015 أنها ستدعم ابنها أيا كانت ميوله الجنسية، وفي حال أن اكتشفت أنه مثلي الجنس.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق