ثقافة و فنمنوعات

آمبر هيرد: هكذا ضربني جوني ديب

تفاصيل اعتداء “جوني ديب” على زوجته الممثلة الأمريكية آمبر هيرد

Bbc

ترجمة- دعاء جمال

أمر قاضٍ أمريكي جوني ديب بالبقاء بعيدا عن زوجته، الممثلة آمبر هيرد، بعد ادعائها بتعديه عليها.

 

قالت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد في المحكمة اليوم السبت، إن زوجها جوني ديب ضربها بهاتفها خلال عراك بينهما يوم السبت، وقرر القاضي أن على ديب عدم محاولة الاتصال بزوجته.

يوم الإثنين، قدمت آمبر طلب طلاق من نجم سلسلة أفلام قراصنة الكاريبي بعد 15 شهرا من الزواج، بسب خلافات لا يمكن حلها.

حضرت هيرد إلى محكمة لوس أنجلوس العليا ومعها صور تفيد تعرضها للضرب في وجنتها وعينها.

كتبت هيرد بعدما أدت القسم “أعيش في خوف من أن جوني سيعود (لمنزلنا) ليرهبني، جسدياً وعاطفياً.”

قالت إن الممثل كان منتشيا من المخدرات وثملا في أثناء وقوع الحادثة، وأنه جذب شعرها، وصرخ بها وضربها على وجهها.

وكان الطلب الذي تقدمت به للطلاق ادّعى وجود تاريخ من الإساءة في العلاقة بينهما.

 

أخبر جوزيف كوينج، محامي هيرد، المراسلين خارج المحكمة “راجع القاضي الدليل المقدم. وأصدر أمرا بمنع ديب من الاتصال بزوجته بناء على الذي تلقاه، وسيكون هناك المزيد من الاستماع.”

وقال محامي ديب إن الممثل سيوافق على ما أمرت به المحكمة. هو حاليا في البرتغال مع فرقته” Hollywood Vampire”.

يبلغ جوني ديب 52 عاما، وآمبر هيرد، 30 عاماً، وقد تقابلا في أثناء تمثيلهما معا عام 2011 في فيلم “يوميات روم”، وليس لديهما أطفال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق