منوعات

مونيكا بيلوتشي تفتتح الدورة 70 لمهرجان كان السينمائي

مونيكا بيلوتشي تفتتح الدورة 70 لمهرجان كان السينمائي اليوم

Related image

الفرنسية – رويترز – زحمة

تنطلق مساء اليوم الأربعاء فعاليات الدورة السبعين لمهرجان كان السينمائي الدولي ويمتد حتى الثامن والعشرين من الشهر الجاري، ويتنافس 18 فيلمًا سينمائيًا على جائزة السعفة الذهبية.

ومن المقرر أن تفتتح الممثلة الإيطالية مونيكا بيلوشي الدورة السبعين التي سيرأس لجنة تحكيمها السينمائي الإسباني بيدرو لمودوفار وحفل ختام المهرجان.

وتفتح الدورة بفيلم “أشباح إسماعيل” من بطولة الفرنسية ماريون كوتيار للمخرج “أرنو ديسبلين”، وتدور قصة الفيلم الفرنسي حول مخرج تعقدت حياته بعد ظهور حبيبته القديمة، وسيعرض الفيلم خارج المسابقة لتفادي أن يحظى باهتمام خاص عن غيره من الأفلام المشاركة.

ويعرض خلال المهرجان عشرات الأفلام من بينها 19 فيلمًا تتنافس على أبرز جوائز المهرجان، منها جائزة السعفة الذهبية لأفضل فيلم، ومن المنتظر أن يحضر المهرجان عدد كبير من النجوم من بينهم الممثلة الأسترالية نيكول كيدمان والأمريكية كريستين دانست.

ويسيطر على المهرجان هذا العام موضوعات مثل الهجرة واللاجئين حيث يشارك في المهرجان فيلم “نهاية سعيدة” للنمساوي ميكائيل هانيكه الذي يتعرض لأزمة الهجرة من بطولة إيزابيل هوبار وماتيو كاسوفتيس. وخارج المسابقة الرسمية تقدّم الممثلة والناشطة البريطانية فانيسا ريدغريف وثائق “حزن البحر” عن أزمة اللاجئين. تم تصوير الوثائقي في إيطاليا واليونان ولبنان، وقالت ريدغريف إنها بدأت في فيلمها بعد العثور على جثة الطفل السوري آيلان على شاطئ تركيا.

من جانب آخر، أعلنت إدارة المهرجان اختيار المخرج المصري محمد دياب ليكون أحد أعضاء لجنة تحكيم مسابقة “نظرة ما”، المسابقة الثانية في المهرجان بجانب الممثل الفرنسي من أصل جزائري رضا كاتب، وتترأس اللجنة هذا العام الممثلة الأمريكية أوما قورمان، والمسابقة هي نفسها التي عرض فيها فيلم “اشتباك” لدياب العام الماضي في المهرجان.

ماريون كوتيار في فيلم “أشباح إسماعيل” للمخرج “أرنو ديسبلين”

ويفتتح المهرجان وسط إجراءات أمنية مشددة حيث وضعت الشرطة 160 مترا من السلاسل المعدنية المسننة التي بإمكانها وقف شاحنة ونشرت قوات إضافية، ودعت كتيبة من المتطوعين المدنيين لإبلاغها بأي أنشطة مريبة، كما وضعوا نحو 550 كاميرا للمراقبة الأمنية أيضًا.

يأتي المهرجان عقب تولي إيمانويل ماكرون رئاسة فرنسا في السابع من مايو من الشهر الجاري، كما تسبق الانتخابات التشريعية المقرر عقدها في الحادي عشر من يونيه المقبل فضلًا عن كونه المهرجان الأول منذ هجوم شاحنة نيس في يوليو الماضي الذي تسبب في مقتل 80 شخصًا على الأقل.

إجراءات أمنية مشددة قبل بدء فعاليات المهرجان. رويترز

///
  • Share:
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Google+