سياسة

ترامب يعرض رؤيته عن “الإسلام السلمي” في “قمة السعودية”

ترامب يعرض رؤيته عن “الإسلام السلمي” في السعودية

دونالد ترامب. أ ف ب

أ ف ب . زحمة 

يلقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأحد المقبل خطابًا حول “رؤية إسلامية” للإسلام وذلك خلال القمة العربية الإسلامية الأمريكية المقرر عقدها في العاصمة السعودية الرياض من 20 إلى 21 مايو الجاري أمام 50 دولة مسلمة.

وقال مستشار الأمن القومي الأميركي الجنرال هربرت ريموند ماكماستر في مؤتمر صحافي إنّ ترامب سيلقي خطاباً “حول ضرورة مواجهة الأيديولوجيات المتشددة” وحول “تطلعاته نحو رؤية سلمية للإسلام”.

وأضاف أن الهدف من خطاب ترامب هو “حشد العالم الإسلامي ضدّ الأعداء المشتركين للحضارة وإظهار التزام الولايات المتحدة تجاه شركائنا المسلمين”.

ويشارك ترامب بعدها بافتتاح مركز يهدف إلى “محاربة التشدد والترويج للاعتدال”. وأشار ماكماستر إلى أن هذا المركز يظهر إرادة “أصدقائنا المسلمين، وبينهم السعودية، باتخاذ موقف حازم ضد التطرف وضد أولئك الذين يستخدمون تفسيراً مشوهاً للدين لتعزيز أهدافهم السياسية والإجرامية”.

وبعد جولته في السعودية، يتوجه ترامب إلى إسرائيل والفاتيكان وبروكسل (قمة حلف شمال الأطلسي) وصقلية (مجموعة السبع).

ويأتي خطاب ترامب الذي ستكون لهجته محطّ أنظار في كل أنحاء العالم، بعد 8 سنوات من خطاب ألقاه سلفه باراك أوباما في القاهرة في الرابع يونيو 2009.

وتستضيف السعودية قادة من مختلف دول العالم الإسلامي والولايات المتحدة الأمريكية للاجتماع في القمة العربية الإسلامية الأمريكية من يوم 20 إلى 12 لتجديد الالتزام المشترك نحو الأمن العالمي والشراكات الاقتصادية والتعاون السياسي والثقافي”.

ومن أبرز القضايا المطروحة على جدول القمة، القضية الفلسطينية، ومن المقرر أن يحضر الرئيس الفلسطيني محمود عباس القمة.  وكان عباس قد زار الولايات المتحدة الأمريكية في 3 مايو الجاري، وقال في وقت سابق إنه “اتفق مع الإدارة الأمريكية على التحرك على أساس حل الدولتين”.

كما يتوقع حضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكان ترامب قد أعرب في اتصال هاتفي يوم الإثنين الماضي عن تطلعه لرؤية نظيره المصري خلال القمة مشيراً إلى “دور مصر المحوري في منطقة الشرق الأوسط” ومثمنًا لـ”جهودها في مكافحة الإرهاب ودعم الاستقرار في المنطقة”.

///
  • Share:
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Google+