العالم في 60 ثانية

ترامب: سألت العرب وأشاروا إلى قطر.. العالم في 60 ثانية

أهم خمسة أخبار في العالم اليوم. 6 يونيو 2017

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، إنه قال بوضوح خلال زيارته الأخيرة للشرق الأوسط إنه لا يمكن أن يستمر تمويل الفكر المتطرّف، وأن زعماء بالمنطقة أشاروا  حينها إلى قطر، وأضاف ترامب في تغريدات متلاحقة على موقع تويتر،  إنه من الجيد رؤية أن زيارته للسعودية تأتي بثمارها، لقد قال المجتمعون في قمة السعودية إنهم سيتخذون إجراءات صارمة ضد تمويل المتطرفين، وكانت كل الإشارات تشير إلى قطر، لذا فربما كانت تلك البداية لنهاية رعب الإرهاب.

جاءت تغريدات ترامب تعليقًا على قرار السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر وغلق الموانئ الجوية والبحرية أمام وسائل نقلها.  فيما قال مسئولون خليجيون إن أمير الكويت، صباح الأحمد الجابر الصباح، سيسافر إلى السعودية يوم الثلاثاء لإجراء محادثات مع العاهل السعودي الملك سلمان حول النزاع بين السعودية والبحرين والإمارات وقطر. كما أرجأ أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني خطابًا موجهًا لشعبه يوم الثلاثاء يتناول قرار المقاطعة وذلك لإتاحة الفرصة والوقت أمام الكويت للوساطة. فيما قال وزير الخارجية القطري إن الدوحة مستعدة لقبول جهود الوساطة بعدما قطعت السعودية والإمارات والبحرين العلاقات الدبلوماسية معها بسبب دعمها للإهاب وتدخلها في شئون الآخرين والخطر الذي تشكله على الأمن القومي.

ونشرت صحيفة فايننشال تايمز في صفحتها الأولى تقريرًا جاء فيه أن ما حرك السعودية ومصر والإمارات والبحرين لقطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر وإغلاق الحدود معها والأجواء والموانئ بوجه وسائل نقلها، كان فدية بمبلغ مليار دولار قدمتها قطر لتحرير أعضاء في عائلتها الحاكمة كانوا في رحلة لصيد الصقور واختطفوا في العراق. ونقل التقرير عن أشخاص قولهم إن ما أغضب السعودية وحلفائها هو دفع الدوحة لفدية إلى جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة تقاتل في سوريا وجال آمن إيرانيين. وأضافت الصحيفة أن مبلغ 700 مليون دولار دفع إلى شخصيات إيرانية وميليشيات محلية تدعمها إيران، لتحرير القطريين الـ 26 المختطفين في العراق. كما دفعت الدوحة من 200 إلى 300 مليون دولار إلى جماعات إسلامية في سوريا، ذهب معظمها إلى جماعة فتح الشام المرتبطة بتنظيم القاعدة مقابل إطلاق سراح 50 مسلحا شيعيا كانوا في قبضتهم.

 

أمير قطر تميم بن حمد. أ ف ب

وبعيدًا عن الأزمة القطرية، قالت الشرطة البريطانية إن المهاجم الثالث الذي شارك في هجوم الطعن والدهس على على جسر “لندن بريدج” هو يوسف زغبة، وهو من أصل مغربي، ويحمل الجنسية الإيطالية، ويبلغ من العمر 22 عاما. وكانت الشرطة قد أعلنت مساء الإثنين إن المهاجم الأول هو كورام بات، يبلغ من العمر 27 عاما، وهو باكستاني المولد من منطقة باركنغ في لندن، وإن المهاجم الثاني، رشيد رضوان، يبلغ من العمر 30 عاما، وهو من المنطقة نفسها، ويدعى أنه مغربي أو ليبي. وكان المهاجمون الثلاثة قد قادوا سيارة مستأجرة  ليل السبت ليدهسوا بعض المشاة على جسر “لندن بريدج” قبل أن يترجلوا منها ويطعنوا عددا آخر في سوق قريب منه.

وكانت شرطة مكافحة الإرهاب والاستخبارات البريطانية الداخلية قد تحريا عن “بات” عام 2015، لكن لم يستكملاه، ومن ثم ظهر بعد ذلك في برنامج وثائقي في التليفزيون عن جماعة متشددة محظورة كانت تسمى المهاجرون وتدعم تنظيم الدولة الإسلامية. وقال ضباط كبار إنه لم يكن هناك دليل على أن “بات” كان يخطط لهجوم.

يوسف زغبة. رشيد رضوان. وكورام بات.

وفي المغرب، شارك المئات من أنصار “الحراك” الاحتجاجي بمدينة الحسيمة في شمال المغرب الاثنين في تظاهرة جديدة لليلة العاشرة على التوالي، وانتهت بلا حوادث. وتجمع المتظاهرون بعد الإفطار في حي سيدي عابد حيث أطلقوا هتافات تطالب بإطلاق سراح زعيم الحراك ناصر الزفزافي الموقوف منذ أسبوع. واعتقلت السلطات المغربية الرجل الثاني في الحراك نبيل أحمجيق وناشطة أخرى هي سيليا الزياني.

 

Marokko Anit-Regierungsproteste (Reuters/Y. Boudlal)

بينما في الرياضة، أعلن نادي أرسنال المنتمي للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ضم سياد كولاشيناتس مدافع شالكه الألماني ومنتخب البوسنة يوم الثلاثاء. ونشر أرسنال بموقعه على الإنترنت صورة لكولاشيناتس بقميص النادي وكتب أنه سينضم للمعسكر التدريبي الشهر المقبل بعقد طويل المدى بشرط أن يستكمل الإجراءات المعتادة للتعاقد.

سياد كولاشيناتس. رويترز

 

///
  • Share:
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Google+